أمريكا تنفي تمويل حملة الرئيس التونسي قيس سعيد

الرئيس التونسي قيس سعيد

نفت السفارة الأمريكية في تونس، مساء أمس الأربعاء، ما يتم تداوله من أنباء، تقول ان الولايات المتحدة قدمت تمويلا لحملة الرئيس قيس سعيد الانتخابية عام 2019.

وقال بيان صادر عن السفارة الأمريكية، أن حكومة الولايات المتحدة لم تمول بأي شكل حملة الرئيس التونسي قيس سعيد الانتخابية.

وأضاف البيات أن الولايات المتحدة تؤكد في هذا الصدد احترامها الكامل لنزاهة الديمقراطية التونسية واستقلاليتها.

كان القضاء العسكري التونسي قد بدأ التحقيق في مزاعم حول تلقي الرئيس التونسي قيس سعيد تمويلا من جهات أمريكية في سبيله للوصول إلى القصر الرئاسي.

وجاء ذلك على خلفية الاتهامات التي أفاد بها النائب راشد الخياري، والتي قال فيها أن الجهة الممولة لحملة سعيد هي جهات أمريكية قد سربت الوثائق بعد أن غير الرئيس التونسي ولاءه من الأمريكيين إلى الفرنسيين، داعيا لتحرك قضائي لبحث القضية واتهم الرئيس بارتكائب جرائم تضر امن الدولة وتمس حرمة الوطن على حد تعبيره، ليتولى الأمر القضاء العسكري.

موضوعات تهمك:

قيس سعيد: “الوضع في تونس مقرف”

قد يعجبك ايضا