أردوغان ينتقد وصف أي عنف ارتكبه مسلم بالإرهابي

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وصف الجرائم التي ينفذها المسلمون بالإرهابية، مؤكدا أنه يتم وصف الحادث دوما أنه إرهابيا إذا كان مرتكب العنف مسلما، مهما كان طبيعة الجريمة.

وقال أردوغان، أنه إذا كان منفذ الحادث العنيف مسلما فيوصف المدان والحادث بالإرهاب مهما كان طبيعته، ويتم توجيه الاتهامات للمسلمين دون تحقيق في حال وقوع أي حادث.

وأضاف الرئيس التركي في مؤتمر صحفي عقب اجتماع حكومي، مساء اليوم الثلاثاء، أن بعض الدول الأوروبية تبذل ما بوسعها من أجل محاولة إعادة تعريف الإسلام وتشكيله.

وحول هجوم فيينا الذي وقع أمس، قال الرئيس التركي، أنه يدين الهجوم الدامي الذي وقت مساء أمس في العاصمة النمساوية فيينا، مشيرا إلى أنه إذا كان منفذ أي حادث يتضمن العنف مسلما فبيوصف الحادث بالإرهاب مهما كان.

وتابع أن الهجمات ضد الإسلام وصلت إلى نقطة يتم فيها توجيه الاتهامات للمسلمين كلهم في حال وقوع اي حادث.

موضوعات تهمك:

وزير الداخلية النمساوي: مهاجم فيينا متعاطف مع داعش

قد يعجبك ايضا