آبي أحمد يبعث رسالة صمود بينما القوات على حدود العاصمة

أرسل رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد اليوم السبت، رسالة وصفها بالصمود للشعب الإثيوبي وذلك في وقت تزحف فيه قوات تيجراي إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وكتب في رسالة عبر حسابه الرسمي بموقع فيسبوك، أن ” آخر أصعاب مخاض هي لحظة ميلاد الجنين”، مشيرا إلى أن هذه اللحظة هي التي تمر بها إثيوبيا في الوقت الحالي واصفا بأنه الوقت الذي “يولد فيه الأبطال”.

وأشار آبي أحمد في رسالته إلى أن هناك تضحيات يجب أن يقوم الإثيوبيون بها وأن تلك التضحيات هي التي تزرع البلاد على صخرة لكي تكون أقوى.

وأضاف قائلا: “الصعاب تزيد من قوتنا وتظهر منافسيهم لهم طرقا أخرى”.

يذكر أن جبهة تحرير تيغراي قد أعلنت يوم الأحد الماضي السيطرة على مدينة كومبولتشا التي تقع بإقليم أمهرة في إثيوبيا بعد أن سيطرت على مدينة دسي الاستراتيجية في الإقليم ذاته.

موضوعات تهمك:

إثيوبيا.. جبهة عسكرية موحدة ضد آبي أحمد

قد يعجبك ايضا