مكتب رئيس الوزراء السوداني يعلن اختطاف حمدوك وزوجته 

رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك

مكتب رئيس الوزراء السوداني يعلن اختطاف حمدوك وزوجته

اعلن مكتب رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، اليوم الاثنين، أن الأخير تم اعتقاله فجرا وأخذ إلى مكان مجهول، داعياً الشعب السوداني للخروج في مظاهرات “لاستعادة ثورته”.

وقال المكتب في بيان: إنه تمّ اختطاف رئيس الوزراء وزوجته من مقر إقامتهما بالخرطوم، واقتيادهما لجهة غير معلومة من قبل قوة عسكرية”، محمّلا “القيادات العسكرية في الدولة المسؤولية الكاملة عن حياة وسلامة رئيس الحكومة وأسرته”.

وشهدت العاصمة السودانية الخرطوم، في وقت سابق اليوم، حركة اعتقالات، طالت عدد من الوزراء في الحكومة ومجلس السيادة.

من جهتها، أكدت وزارة الإعلام السودانية، في بيان نشرته عبر حسابها على موقع فيسبوك، أن حمدوك اعتقل، بعد أن رفض الانصياع لمطالب “الانقلاب”، وفق تعبيرها.

يذكر أن، رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، عبد الفتاح البرهان، قد أعلن في وقت سابق اليوم، حل مجلس الوزراء، وإقالة حكام الولايات، وإعلان حالة الطوارئ في البلاد.

موضوعات تهمك:

البرهان: حل مجلس الوزراء وإعلان حالة الطوارئ في السودان 

قد يعجبك ايضا