مستشار السيسي يكشف تطورات متحور “دلتا” في مصر

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي للشؤون الصحية أن مصر لم ترصد حتى اللحظة أي حالات مصابة بمتحور دلتا من فيروس كورونا المستجد.

وفي مداخلة هاتفية مع برنامج كلمة أخيرة، أكد عوض تاج الدين ان هناك متابعة مستمرة وعلمية ودقيقة وفنية وطبية لتلك التحورات الخاصة بفيروس كورونا.

وأشار إلى أن الفيروسات يتوقع دائما منها أن يحدث لها تحورات وهو ما حدث مع فيروس كورونا الذي حدث له أكثر من تحور قبل المتحور دلتا وأن العالم منذ أن عرف بانتشار فيروس كورونا، رصد كثير من التحورات للفيروس.

وأوضح مستشار السيسي أن الشركات الكبرى التي تنتج اللقاحات المضادة لكورونا تحدثت في الفترة الأخيرة ونبهت أنه بعد ستة أشهر من التطعيم ستكون هناك حاجة للتطعيم بجرعات أخرى، مشيرا إلى أن تلك ليست جرعات أخرى وإنما في الحقيقة هي عملية إعادة تحصين خاصة من المتحورات والطفرات الجديدة التي تحدث لهذا الفيروس.

وإجابة للسؤال “هل هذا يعني أن المواطنين الذين تلقوا جرعات اللقاح سيسمح لهم بعد ستة أشهر الحصول على اللقاح من جديد؟، قال عوض تاج الدين أن هذا الأمر سابق لأوانه مشيرا إلى أن الوضع يتم رصده وقائيا أولا، ومن بعده رصد الحالات وأنواع الفيروسات وطفراتها.

وأضاف أنه في المستقبل سيتم رصد ودراسة إمكانية إعطاء جرعات إضافية، وإذا كان هناك تغييرات في نوع الفيروس وهل هناك حاجة لجرعات أخرى أو لا وقتها سيتم الإعلان عن التفاصيل.

وفي إطار التوقعات حول موجة جديدة من وباء كورونا خلال سبتمبر المقبل قال المستشار الصحي أن العالم أجمع يشهد تطورات وتحولات وموجات جديدة من انتشار الفيروس ولذلك مصر تقوم بكل ما يمكن عمله من الناحية الوقائية لانهم يعلمون جيدا أن أي احتمالات تخص هذا الفيروس من الممكن أن تحدث في أي وقت.

موضوعات تهمك:

هالة زايد تعلن التعاقد على 120 مليون جرعة لقاح كورونا

 

قد يعجبك ايضا