قيادي بالنهضة ينفي تصريحات راشد الغنوشي

راشد الغنوشي

نفى قيادي في حركة النهضة التونسية، ما نشره قيادي آخر في الحركة بشأن تصريحات راشد الغنوشي رئيس البرلمان التونسي.

وكتب القيادي رفيق عبدالسلام في حسابه عبر موقع فيسبوك، أن التصريح الذي نقله سامي الطريقي لا علاقة له بما ورد من مداولات في مجلس الشورى مشيرا إلى أنه رأي شخصي يلتزم به صاحبه.

وأضاف أن جميع قيادات الحركة متفقين على أنا ما حدث يوم 25 يوليو هو انقلاب مكتمل الاركان ولا يوجد له وصف آخر، مؤكدا على أن الحركة حريضة على وحدة النسيج المجتمعي وعلى أمن البلاد واستقرارها مع التشبث بالدفاع عن رصيد الحرية ومكتسب الديمقراطية إلى جانب القوى السياسية والاجتماعية النزيهة.

وكان القيادي الآخر في حركة النهضة سامي الطريقي قد كشف عن رأي رئيس الحركة راشد العنوشي الذي أعلنه خلال اجتماع مجلس الشورى مساء الأربعاء، وقال أن الغنوشي قال أن عليهم تحويل إجراءات 25 يوليو لفرصة للإصلاح ويجب أن تكون مرحلة من مراحل التحول الديمقراطي.

موضوعات تهمك:

حقيقة سعي الغنوشي لمغادرة تونس

قد يعجبك ايضا