فضيحة جنسية في برنامج “ذا فويس”

فضيحة جنسية هزت جمهور برنامج “ذا فويس” العالمي الشهير في جميع أنحاء العالم، وذلك مما دفع قناة تلفزيونية في هولندا لوقف عرض البرنامج بعد أن أعلنت فتيات للفضيحة ضد المطرب الرئيسي وقائد البرنامج “آلي بي”، كما أعلنت مطربات شهيرات عن تعرضهن للمواقف ذاتها.

فضيحة جنسية

تفاصيل الفضيحة انتشرت مثل النار في الهشيم عندما أعلن عن تعرض مشاهير للتحرش الجنسي على يد المطرب الرئيسي في برنامج ذا فويس العالمي الذي صنعت منه نسخة عربية لعدة مواسم، حيث أكدت التقارير أن آلي بي، اتهم بالتحرش الجنسي بهن حقا.

فضيحة جنسية
فضيحة جنسية في برنامج “ذا فويس”

ونشط المدافعون عن حقوق النساء، في حرة “مي تو me too”، في حشد الهجوم على البرنامج العالمي مما يعرض سمعته وكافة النسخ التابعة له للخطر، كما أنه من المتوقع أن تهدد فضيحة البرنامج الجنسية عدد من رموز الإعلام الهولندي وعالم الترفيه في البلاد، ونظرة العالم للبرنامج الذي لاقى شهرة واسعة في اكتشاف المواهب الغنائية على مدار السنوت الماضية.

وقال مدعون محليون أن شاهدين قدما بلاغا للسلطات المحلية عن مخالفات “قذرة”، تتعلق بالبرنامج العالمي، واعترف محامي المغني آلي بي، أحد أشهر مغنيي الراب في هولندا والمدرب الأبرز في برنامج ذا فويس العالمي لوكالة الأنباء إيه إن بي، بتفاصيل فضيحة موكله قائلا أن الشرطة بالفعل تلقت بلاغين ضده، وأضاف المحامي بارت سويرس ان موكله ينفي ارتكاب تلك الفضيحة الجنسية.

وقررت محطة آر تي إل التلفزيونية الشهيرة بيانا قالت فيه أنها سحبت البرنامج بعد كشف فضيحة تحرش جنسي غير مقبول واستغلال نفوذ، ليعترف لاحقا قائد الفرقة الموسيقية برنامج اكتشاف المواهب في بيان لها أنه قدم فضيحة جنسية غير لائقة، ثم استقال من وظيفته.

فضيحة جنسية
فضيحة جنسية آلي بي

فضيحة جنسية لكل مشهور

قبل أسبوع تقريبا تم الكشف عن فضيحة جنسية أخرى لكن هذه المرة في إسبانيا، عندما أعلن عن استغلال قاصرات في العمل بفيديوهات جنسية إباحية، والمشاركة في كليبات جنسية، من جانب عصابات إجرامية.

لكن تبين في التحقيقات  أن مطرب الراب الشهير سايمول فيلي كان أحد مستغلي القاصرات في فيديوهات جنسية.

وبعد أن ظهرت حركة مي تو لدعم النساء ضد التحرش الجنسي ازداد الكشف عن محاولات اغتصاب وتحرش جنسي وعنف ضد العديد من الفتيات سواء مشهورات أو غير مشهورات، مما جعل هناك فضيحة لأغالب المشاهير حول العالم، في الوقت الذي يدفع فيه الناشطات لمعاقبة اجتماعية للمتحرشين، وجنائية للمغتصبين، مؤكدين أن تلك الفضائح ستضع حدا لتلك الانتهاكات.

موضوعات تهمك:

فضيحة كيم كارادشيان للشباب السعودي!

قد يعجبك ايضا