طرد دبلوماسي مغربي من واشنطن لتزعمه عصابة للاتجار بالبشر

امريكا

طرد دبلوماسي مغربي من واشنطن لتزعمه عصابة للاتجار بالبشر

قامت السلطات الامريكية بطرد الدبلوماسي المغربي، عبد السلام جعايدي من واشنطن، وذلك بعد ادانته بتزعم عصابة تقوم فى الاتجار بالبشر، وكانت السلطات الامريكية اعتقلت الزوجة السابقة للدبلوماسى عبد السلام جعايدي، وتم القبض ايضا على شقيق زوجتة السابقة، كما ورد اسم الدبلوماسى عبد السلام جعايدي فى محضر الاتهام. وذلك حسب موقع “أشكاين” المغربي.

اقرا/ى أيضا: نوع جديد من انواع تجارة الاعضاء 68 الف دولار مقابل رحم امرأة

و القضاء الأمريكي اتهم هذه العصابة المكونة من ثلاثة أشخاص بتقديم وثائق مزيفة الى السفارة الأمريكية في الفلبين، أي التعاقد من أجل العمل في الإدارة ثم ينتهي بالفلبينيين العمل في التدبير المنزلي، ثم تأدية أجر متدني للعمال علاوة على العمل ساعات طويلة تتجاوز المنصوص عليها في القانون الأمريكي.

اقرأ/ى أيضا: لماذا يتاجر بشار الأسد بأثداء زوجته؟!

وتتوالى الاتهامات في استقدام مواطنين من الفلبين بعقود للعمل في القنصلية المغربية في نيويورك، ولاحقا كان يتم تحويلهم للعمل المنزلي في منزل ومزرعة السفير وزوجته. ونشرت وزارة العدل الأمريكية الأربعاء الماضي نص الاتهام في موقعها في الإنترنت.

اقرأ/ي أيضا: جريمة بشعة..سيدة تغتصب ابنها