شركة أبل تحظر تطبيقات تروج السجائر الإلكترونية

السجائر الإلكترونية

شركة أبل تحظر تطبيقات تروج السجائر الإلكترونية

قامت شركة أبل بحظر التطبيقات على المتجر، والتى تقوم بالترويج الى بيع السجائر الالكترونية، وذلك بعد وفاة 42 شخصا اثر استخدامهم هذه السجائر.

كانت أبل ازالت 181 تطبيقا من متجرها، كانت تقوم بمساعدة المستخدمين على تدخين السجائر الالكترونية، ومنهم التطبيقات التي تقدم أخبارًا أو ألعابًا، واتخذت شركة أبل هذا القرار بعد إصابة أكثر من 2700 شخص بأمراض مرتبطة بالسجائر الإلكترونية، ووفاة 42 شخصًا.

واوضحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، من المحتمل ان يكون أسيتات فيتامين (هـ)، يمكن أن تكون المسؤولة عن الوفيات، وذلك بسبب اضافتها الى السجائر الالكترونية لتخفيفه.

السجائر الالكترونية انتشرت في العالم بشكل كبير وملحوظ، وأقبل عليها كثير من المدخنين وغير المدخنين، بعضهم رغبة في ترك السيجارة التقليدية، وبعضهم لأنه كان عندهم رغبة في التدخين ووجدوا البديل الذي تقول الدعايات انه غير ضار بالصحة .

وكانت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، اعلنت ان هناك وسبع وفيات، 530 شخصا مصاب، بعد معاناتهم بمرض الرئة، بسبب استخدامهم السجائر الإلكترونية، في ولايات كاليفورنيا، فلوريدا، مينيسوتا، ميسيسبي، ميسوري، وأوريغون، جورجيا، ألينوي، إنديانا، كنساس، واضافت إن متوسط عمر المرضى الذين توفوا كان 50 عاما، في الفئة العمرية 71 – 72 عاما.

وقد نصح مسؤولون في الرعاية الصحية المدخنين، بالتخلي عن تدخين السجائر الإلكترونية، وحثوا المواظبين على تدخينها إلى عدم شراء الزيت المستخلص من الماريخوانا الذي يباع في الشوارع، أو المعدل من متاجر منتجات السجائر الإلكترونية.

وكانت الصين حظرت بيع السجائر الإلكترونية عبر الإنترنت، وتم إغلاق جميع المواقع الإلكترونية والتطبيقات التي تبيع السجائر الإلكترونية، وكذلك وقف حملات التسويق لهذه المنتجات عبر الإنترنت.

وقد نصح مسؤولون في الرعاية الصحية المدخنين، بالتخلي عن تدخين السجائر الإلكترونية، وحثوا المواظبين على تدخينها إلى عدم شراء الزيت المستخلص من الماريخوانا الذي يباع في الشوارع، أو المعدل من متاجر منتجات السجائر الإلكترونية.

فى السابق كان التدخين الإلكتروني يعتبر وسيلة مفيدة للإقلاع عن التدخين، إلا أنه تم حظره في 27 دولة، بينها الهند وأستراليا.

مكونات السجائر الإلكترونية

المستشعر

بعض أنواع تلك السجائر تحتوي على مستشعر للزفير و الذي يعمل على تشغيل البطارية بشكل تلقائي ، و هناك أنواع أخرى تحتوي على زر يدوي يمكن للمدخن أن يتحكم به

مصباح للإضاءة

تحتوي على مصباح صغير أسفل السيجارة و هو يعطي إضاءة تشبه شعله السيجارة ، مما تعطي شعور بأنها سيجارة عادية

فلتر التنقية

تحتوي السجائر الإلكترونية على فلتر يعمل على تنقية المواد السامة ، و لكن على الرغم من ذلك تحتوي السيجارة على النيكوتين السائل و على مواد أخرى منكهة لكي تعطي الشعور بأنها سيجارة عادية

خلية التسخين

بداخل السجائر الإلكترونية يوجد ما يسمى بخلية التسخين ، و هي تعمل على تسخين مادة النيكوتين السائل التي توجد داخل السيجارة و ذلك عبر مرور التيار من خلالها

السائل

تحتوي على سائل يحتوي على نكهات مختلفة من الأعشاب و الفاكهة و هناك أنواع أخرى تكون بطعم التبغ لكي تكون شبيهة للسجائر العادية ، و يحتوي السائل أيضا على :

تحتوي على الجليسرين النباتي و الذي يعمل على تكوين الدخان
1 % من النيكوتين و الهدف منه هو تعويض جسم المدخن عن النيكوتين
كحول إيثيلي
البروبيلين جليكول ليعطي الشعور بالتدخين في الحلق

الجدير بالذكر ان الهيئة الصحية الامريكية، كشفت ان حالات الوفاة بسبب السجائر الالكترونية وصلت الى 12حالة، بينما اصيب حوالى 805 شخصا باصابات فى الرئة نتيجة استخدامهم السجائر الالكترونية.

وكانت الهئية اصدرت سابقا عدد الوفيات والاصابات من هذه السجائر، حيث كان عدد الوفيات ستة اشخاص والاصابات 530 شخصا.

وحتى الان لم يتبين سبب الاصابات بامراض الرئة المنتشرة بكثرة فى الولايات المتحدة الامريكية، وفى نفس الوقت لم يكتشف اى اضرار فى ألمانيا و أوروبا، بسبب السجائر الالكترونية، ومن المحتمل ان سبب ذلك ان امريكا لم تخضع تركيبة السجائر الإلكترونية الى رقابة وتنظيم مثل ألمانيا و أوروبا.

موضوعات تهمك

السجائر الإلكترونية تتسبب فى وفاة واصابات اشخاص فى امريكا

ارتفاع اسعار السجائر مجددا فى مصر 

العراق توزع السجائر على مواطنيها ضمن الحصة التموينية 

 

‎‎

قد يعجبك ايضا