سلطات الاحتلال الإسرائيلي تهدم منزلا فلسطينيا

هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الخميس، منزل فلسطيني في الضفة الغربية المحتلة بزعم عدم وجود تراخيص البناء.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا” نقلا عن مسؤول فلسطيني قوله أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي هدمت المنزل بزعم عدم حصوله على ترخيص، وذلك في قريبة جنوبي مدينة الخليل المحتلة..

وأضاف المسؤول الفلسطيني منسق اللجان الشعبية والوطنية لمقاومة الجدار العازل والاستيطان راتب الجبور، أن قوة تابعة لجيش الاحتلال هدمن منزلا يملكه مواطن فليطيني في منطقة الديرات شرق يطا.

وأوضح أن القوة أفرغت البيت من محتوياته بالقوة وشرعت في هدمه.

وبحسب المصدر ذاته فإن مساحة المنزل تبلغ 150 متر مربع، حيث كانت قوات الاحتلال قد هدمته عام 2019 إلا أن المواطن أعاد بناءه حيث كان يؤوي عائلة مكونة من 10 أفراد.

وفي صعيد متصل قالت الوكالة الفلسطينية الرسمية أن سلطة الاحتلال الصهيوني هدمت اليوم خيمة وبيتا متنقلا “كرفان” وذلك في منطقة بير عونة بمدينة بيت جالا غربي مدينة بيت لحم، كما جرفت شارعين وأخطرت بتدمير كل ما تم استصلاحه من الأراضي الزراعية الواقعة في قرية الولجا غربي المدينة.

وعادة ما تنفذ قوات الاحتلال قرارت الهدم بحق منازل الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة، في وقت تبنى فيه مئات الوحدات المستوطنات الصهيونية.

وتقول تقارير أن السلطات المحتلة تمنع منح أي تراخيص للفلسطينيين في وقت تريد فيه تغيير معالم التوزيع الديمغرافي للمحافظة الفلسطينية المحتلة.

موضوعات تهمك:

جيش الاحتلال يعلن حدث نادر مع مصر

جيش الاحتلال يعتقل فلسطينيين