سانتا كلوز يتسبب في وفاة 18 شخص

قالت تقارير صحفية أوروبية، أن زيارة سانتا كلوز لدار رعاية مسنين في بلجيكا تسببت في وفاة 18 شخصا بعد إصابة 121 مسنا و36 عاملا في الدار بفيروس كورونا المستجد.

وأشارت صحيفة ديلي ميل البريطانية، إلى أن رجل في زي سانتا كلوز كان يزور دار المسنين بمناسبة أعياد الميلاد نقل عدوى كورونا مما تسبب في تفشي الوباء داخل الدار بين النزلاء والعاملين.

وأوضحت الصحيفة أنه تم إعلان حالة الطوارئ بعد ثبتت إصابة الرجل الذي لعب دور سانتا كلوزا بالعدوى بعد ثلاثة أيام من زيارته للدار الواقعة في مدينة أنتويرب شمالي بلجيكا.

ووفقا للصحيفة فقد أظهرت الصور لقطات الزيارة أن عدد من الأشخاص لم يرتدوا قناع الوقاية من المرض بينما كان عدد منهم قريبا جدا من الرجل المصاب كما التصق عدد منهم في بعضهم البعض ولم يلتزم أيا منهم بقواعد التباعد الاجتماعي.

من جهته قال الاستاذ في جامعة ليفوين مارك فان رانست أنه يتشكك في إمكانية انتقال العدوى من شخص واحد إلى هذا العدد الكبير من الاشخاص في آن واجد مرجحا أن سبب العدوى هو سوء التهوية في دار الرعاية، وفقا للتقرير ذاته.

موضوعات تهمك:

معمرة عمرها 101 عاما أول من يتلقى لقاح كورونا في ألمانيا

 

قد يعجبك ايضا