تسجيل الدخول

رفض ياسمين صبري تشبيهها بالمرأة اللبنانية والسورية والمصرية

2019-02-18T17:21:59+02:00
2019-06-26T23:34:02+02:00
أخبارها
حنان أمين سيف18 فبراير 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
رفض ياسمين صبري تشبيهها بالمرأة اللبنانية والسورية والمصرية

رفض ياسمين صبري تشبيهها ب المرأة اللبنانية والسورية والمصرية

قامت الممثلة ياسمين صبري بنشر فيديو لها عبر موقع إنستجرام، وكان الفيديو مع صديقاتها في جلسة خاصة بينهما وهي ترتدي عباءة وحجاب، وسألت المتابعين على موقع التواصل الاجتماعى :”بذمتكم تحسوا إني أنا مصرية”؟ لتردّ عليها إحدى صديقاتها التي كانت تصوّرها:”لا تحسي إن فيكي عرق سوري أو لبناني”.

نرشح لك

فضيحة سمية الخشاب بسبب غنائها فى حفل بالعراق

وردت ياسمين صبري، على تعليق صديقتها على تشبيهها هذا وقالت:”السوريين دول ملونين.. وأنا شكلي لا لبناني ولا مصري عشان الناس متضحكش علينا.. أنا شكلي من السعودية.. أحسن ناس”.

الجدير بالذكر ان ياسمين صبري تقوم حاليا بتصوير مسلسلها “حكايتي”، المقرر عرضه فى شهر رمضان القادم، ومسلسل “حكايتي”، من بطولة ياسمين صبري، ووفاء عامر، وأحمد حاتم، وأحمد بدير، وإدوارد، وأحمد صلاح حسني، ومها أبو عوف، من تأليف محمد عبد المعطي، وإخراج أحمد سمير فرج، وإنتاج شركة سينرجى.

اقرا/ى ايضا

ياسمين عبدالعزيز ترد على طليقها “بطل كدب يا إسماعيل بيه ولا الشبشب اترفع”

وياسمين فنانة مصرية شابة من مواليد الإسكندرية عام 1987، عاشت طفولتها تحلم بالعمل كمذيعة لدرجة اشتراكها في الإذاعة المدرسية، بعد تخرجها من كلية الإعلام قسم صحافة وعلاقات عامة بحثت عن فرصة للعمل مذيعة وبالفعل بدأت حياتها العمل بالعمل مراسلة في قناة الحياة ، بدأت البحث عن فرصة حقيقية بالدخول مجال الشهرة والفن، اشتركت في مسابقة ملكة جمال مصر وساعدها جمالها كثيرا في دخول هذه المسابقة لكن لسوء الحظ تم إلغاء المسابقة بسبب عدم وجود ممولين لها، لكن لفتت الانتباه لها لدرجة اتصال المنتجين للعمل معها كموديل إعلانات ، رفضت أكثر من عرض بسبب ما سمعته من كلام سيء عن هذا المجال، لكنها قررت تغير تلك الفكرة، وأصرت على العمل بالإعلانات لإثبات أن بمقدور كل شخص فرض طريقته وأسلوبه في أي مجال عمل .

اقرا/ى ايضا

فضيحة جنسية جديدة خالد يوسف والفنانة علا غانم فى مقطع فيديو اباحى

قسم فضيحة وأشرار يسعى لكشف مافيات الفساد و الإفساد في الوطن العربي اضغط على الرابط هنا

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة