رغد صدام حسين تبث تسجيلا فى الذكرى 12 لإعدام والدها

قامت   ابنة الرئيس العراقي الراحل صدام حسين  بتسجيل  بث  صوتي و بثه أمس السبت،  وذلك  بمناسبة الذكرى 12 لإعدام والدها الرئيس الراحل صدام حسين، و الذكرى توافق  الثلاثين  من ديسمبر الجارى .

ودعت رغد  العراقيين  لتجاوز الحواجز النفسية ، لصالح الشعب الذي عانى ومازال يعاني من  الضغوطات الكثيرة بعد الغزو الأميركي على  البلاد سنة 2003، وقالت أتمنى أيها العراقيون الأحبة أن نرى  العراق أكثر استقرارا  وأمنا .

وذكرت أن  الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، كان الحارس  الأمين للبوابة الشرقية الذى تحمى  الأمة العربية من الأطماع التوسعية الإيرانية ،و وقتها لم  يتجرأ  أحد على تجاوز سيادة البلد أو الاساءة لكرامة شعبها،  وتغيرت  كثير من الأمور الان  بالمقارنة بعد 2003 ،حيث  ضاعت اليوم كل القيم الإنسانية والأخلاقية ،وتم نشر الأفكار الغريبة، حيث وصل الأمر إلى حد استغلال الدين فى  تمرير الأفكار المريضة لأحزاب كثيرة.

و قالت ابنة الرئيس الراحل إن العراق  منذ الاحتلال الأميركي مرّ بالكثير من الأزمات ، و عانى الشعب العراقى   التهجير والقتل والطائفية والاجتثاث، وساءت  كل أنواع الخدمات ، وزادت   الجماعات الإرهابية المتطرفة فى ممارسة نشاطها التي أدمت تاريخ الوطن وحضارته.