إيران تطالب أميركا بترك حقول النفط لنظام الأسد

إيران تطالب أمريكا بترك حقول النفط لنظام الأسد

علق رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني، على سيطرة الولايات المتحدة الأمريكية على مناطق حقول النفط في سوريا، مشيرا إلى أن الجيش الأمريكي حاول الأمر نفسه في العراق لكن المرجعية الشيعية التابعة لإيران كانت واعية.

وقال علي لاريجاني أن النفط السوري ملكا للحكومة السورية -نظام الأسد- وللشعب، مشيرا إلى أنه ليس من حق أمريكا السيطرة على حقول النفط وسرقتها.

وأضاف أن الجيش الأمريكي حاول السيطرة على النفط العراقي مسبقا، لكن المرجعية الدينية الشيعية في النجف وقادة العراق لم يسمحوا بذلك.

وتسائل في كلمته عن أن الحكومة الأمريكية التي لا تحمل شعور إنساني تجاه الشعبين السوري والعراقي والمنطقة تحمل أدنى شعور إنساني تجاه الشعب الإيراني.

يذكر أن إيران تشارك في دعم رئيس النظام في سوريا بشار الأسد عن طريق مليشيات شيعية دفعت بهم للحرب ضد السوريين الذي خرجوا في ثورة لإسقاط النظام بداية من عام 2011 وحتى اليوم.

وترفض الولايات المتحدة وفي ظهرها إسرائيل أي تموقع للمليشيات الإيرانية في سوريا بينما ترفض طهران سيطرة الولايات المتحدة على حقول النفط السورية.

وتسببت الحرب الدائرة في سوريا في مقتل مئات الآلاف من المدنيين في هجمات النظام وداعميه وهجمات التحالف الدولي الذي تدخل بحجة الحرب على داعش، كما دمرت البنية التحتية للبلاد ونزح ملايين السوريين إلى خارج البلاد.

موضوعات تهمك:

أردوغان: لن يفهم تركيا من يعتبر النفط أغلى من الدماء

قصف روسي على إدلب يقتل 4 مدنيين