جورج وسوف بالعكاز على المسرح ويده لا تتحرك: سبب الظهور المقلق للسلطان

تصدر اسم المطرب السوري المخضرم جورج وسوف محرك البحث جوجل، بعد أن ظهر مؤخرًا على المسرح بعد غياب طويل بسبب المرض، لكن ظهوره أقلق الجمهور العربي المحب لسلطان الطرب.

جورج وسوف ظهر مساء يوم الخميس الماضي على المسرح ضمن فعاليات موسم جدة بالمملكة العربية السعودية.

جورج وسوف يقلق جمهوره

وأحيا الفنان السوري جورج وسوف حفلًا غنائيًا جماهيريًا تفاعل معه الجمهور بشدة في مدينة جدة السعودية ولاقى الحفل تفاعلًا كبيرًا من الحضور، كما لاقى تفاعلًا إلكترونيًا من الجمهور العربي على وسائل التواصل الاجتماعي، لكن في الوقت نفسه قلق الآلاف على صحة السلطان.

وظهر جورج وسوف بهيئة مقلقة وصعد للمسرح على عكاز، كما ظهر بوزن زائد بشدة وكأنه مصاب بالسمنة على غير المعتاد، وهو ما جاء بعد أن ظهر قبل فترة وهو يجلس على أحد الشواطئ وهو جالس على كرسي متحرك.

وترجع تلك الزيادة في الوزن والظهور على عكاز والصعوبة الكبيرة في الغناء لأسباب مرضية نوضحها لكم.

جورج وسوف

سبب مظهر جورج وسوف

قبل 20 عامًا يعيش سلطان الطرب العربي ظروفًا صحية صعبة وقاسية كانت كلها كفيلة بأن تنهي مسيرته الفنية جراء الإصابة بالعديد من الأمراض وعانى من ويلاتها لسنوات لكنه خرج من كل ذلك مثابرًا متمسكًا بالحياة وبفنه الذي يحبه الجمهور.

وكانت بداية المرض في عام 2000، عندما أصيب جورج وسوف بمرض نادر نتج عنه تآكل في أعلى فخذيه ما أدى إلى ضمور في العظام بشكل ملحوظ وأثر على قدرته على الحركة ولازم الفراش مجبرًا حتى أجرى تدخلًا جراحيًا استبدل فيه الأطباء عظام الفخذين وساقين بشكل كامل.

بعدها بخمسة أعوام عاد نفس المرض لإصابت هفي جسده وبعدها سافر إلى الولايات المتحدة لإجراء تدخل جراحي مشابه، وقال عن تلك الفترة الصعبة في حوار سابق عام 2008: “مررت بأوقات عصيبة في حياتي حتى أن الدنيا كانت تضيق. لكن بعدها كان دائما يفتحها الله عليّ وإيماني لم يفارقني أبدًا”.

جورج وسوف

كما أصيب جورج وسوف بمرض السرطان حيث توجه إلى مركز الأمل في العاصمة الاردنية عمان للتعافي من الورم الخبيث،
السرطان

وفي حواره السابق مع وسوف كشف أنه شفي من مرض السرطان بعد عام ونصف واظب خلالها على إجراء الفحوصات الطبية وتأكد أن جسده أصبح خاليًا من الورم الخبيث وهو ما وصل إليه بسبب إيمانه بالله. واستمر منذ ذلك الحين في متابعة الوضع الصحي له.

وفي أكتوبر 2011 أصيب الفنان جورج وسوف بجلطة دماغية نتج عنها شلل في الجهة اليسرى من جسده بعدما فوجئ بارتفاع مفاجئ لضغط الدم.

وعلى إثر تلك الجلطة دخل في غيبوبة تعافى منها بالتدريج في رحلة علاجية استمرت لفترة طويلة لف خلالها العواصم الأوروبية للتغلب على الآثار لكن بعضها استمر ملازمًا له منها عدم قدرته على تحريك ذراعه الأيسر بجانب ثقل في لسانه خلال الحديث وهو ما قال عنه طبيبه الخاص: “هذا أمر طبيعي ووسوف خضع لعلاج تأهيل النطق وصوته عاد طبيعيًا”.

موضوعات تهمك:

جورج وسوف يحيي حفلًا في طابا المصرية

جورج وسوف يطرح كليب من العصر الذهبي “فيديو”

قد يعجبك ايضا