انهيار سعر اليورو امام العملات العالمية.. الاسباب والتداعيات

انهيار سعر اليورو امام العملات العالمية.. الاسباب والتداعيات

تكبدت العملة الاوروبية الموحدة خسائر كبيرة على مدار الأشهر القليلة الماضية، والامر الذي ساهم في انهيار سعر اليورو كان الحرب التجارية بين واشنطن وبكين، والإشارات السلبية التي تضمنها بيان الفائدة الأوروبية الصادر في مايو الجاري علاوة على مخاوف تجددت حيال النظام المالي والنقدي في إيطاليا بعد تحذيرات من مستويات عجز الموازنة والعجز المالي الإيطالي بصفة عامة.

وتتواصل هذه العوامل في ضرب اليورو، الذي يستمر في الهبوط ليوم التداول الثالث على التوالي بنهاية تعاملات امس الخميس، مما يرجح احتمالات المزيد من الهبوط بسبب هذه الضغوط في الفترة المقبلة.

اسبوب هبوط سعر صرف اليورو

وجاءت المخاوف السياسية التي أثارتها نتائج انتخابات البرلمان الأوروبي بعد صعود فوز عدد من الأحزاب السياسية الشعبوية بمقاعد في البرلمان الأوروبي الذي يمثل أعلى سلطة تشريعية في منطقة اليورو، بمثابة زيادة خطر فكر هذه الأحزاب والحركات على تماسك ووحدة الاتحاد الأوروبي.

كما يستمر اليورو في الهبوط ليوم التداول الثالث على التوالي متأثرا بضغوط من مصادر متنوعة، كان آخرها التطورات السلبية على صعيد الموازنة الإيطالية والمخاوف التي أثارتها المفوضية الأوروبية حيال مستويات الدين التي وصلت إليها روما في الفترة الأخيرة.

انهيار سعر اليورو

ونعرض في التقرير التالي، اسباب انهيار عملة اليورو الاوروبية الموحدة، وفقا للتحليلات العالمية والاحداث التي وقعت مؤخرا وكانت كالتالي..

التوترات التجارية بين واشنطن وبكين

كانت التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين عبارة عن تصريحات من الجانب الصيني أثارت حالة من عدم الارتياح في أسواق المال، خاصة أنها جاءت من مصادر مسؤولة بالدولة، مما زاد من تأثيرها السلبي على حركة السعر.

من جهته، قال زانج هانهيوي، نائب وزير الخارجية الصيني، إن “الصين لا تخشى الحرب التجارية”، واصفا الإجراءات التجارية التي تتخذها الإدارة الأمريكية بأنها “تصعد النزاع التجاري بين البلدين وتجسد إرهابا اقتصاديا، وشوفونية اقتصادية وبلطجة إقتصادية.”

تدهور الاوضاع المالية في ايطاليا

كشفت المفوضية الأوروبية الأربعاء الماضي أنها بصدد مطالبة إيطاليا بتوضيح العوامل التي أدت إلى تدهور الأوضاع المالية في البلاد، وذلك في خطاب يتسلمه تريا.

تصريحات المالية الايطالية

بدوره، أرجع جيوفاني تريا، وزير المالية الإيطالي، التباطؤ الذي يظهره الاقتصاد الإيطالي في المرحلة الراهنة إلى مستويات الدين المرتفعة.

وأعرب عن ثقته في أن إيطاليا سوف تحقق الأهداف المتفق عليها مع الاتحاد الأوروبي على مستوى موازنة 2019.

ورجح أن مستويات عجز الموازنة سوف تأتي أدنى مما تشير إليه الأهداف الحالية، مشددا على أن البرلمان الإيطالي ملتزم بالأهداف المالية لعام 2020.

وأشار إلى أن الحكومة تعمل على تعزيز النمو إلى مستويات تفوق التوقعات في ضوء عمليات الإصلاح المالي الحالية.

السلطات النقدية وفقا للمركزي الاوروبي

وحفل بيان الفائدة للمركزي الأوروبي بالإشارات إلى أن السلطات النقدية سوف تمضي في طريقها إلى المزيد من التحفيز المالي والنقدي للاقتصاد الأوروبي لتفادي الدخول في المزيد من الهبوط في أداء الاقتصاد في الفترة المقبلة.

واستنادا إلى تراجع توقعات التعافي، قدم البنك المركزي إمكانية الحاجة إلى اتخاذ المزيد من الإجراءات اللازمة لتحفيز النمو، وهي الإجراءات التي رأى المركزي أن أهمها في الوقت الراهن تلك الإجراءات التي تستهدف دعم القطاع المصرفي الأوروبي، أبرزها عمليات إعادة التمويل المستهدفة للقطاع المصرفي.

ايجابيات الفائدة الصفرية

وتناول البيان الأثر الإيجابي لمعدلات الفائدة الصفرية المطبقة في منطقة اليورو، وهو استمرار تحسن معدلات الإقراض في المنطقة، مما يصب في صالح القطاع المصرفي، وهو ما فسرته الأسواق على أنه أحد العوامل الإيجابية التي دعمت ارتفاع اليورو، إذ تفادى أغلب أعضاء مجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي الحديث عن سلبيات المعدلات القريبة من الصفر للفائدة الأوروبية، وهو ما يلقي الضوء على أن السلطات النقدية لن تقدم على مغادرة المعدلات الصفرية للفائدة في وقت قريب.

وتراجع اليورو امام الدولار إلى مستوى 1.1125 مقابل الإغلاق اليومي السابق الذي سجل 1.1135. وارتفع الزوج إلى أعلى مستوى له على مدار يوم التداول الخميس عند 1.1143 مقابل أدنى المستويات عند 1.1116.

موضوعات تهمك:

كيف تدهور سوق الاوراق المالية في امريكا مؤخرا؟

ازمة هواوي مع امريكا تتفاقم.. والصين تتوعد

اسعار اليورو اليوم الجمعة 31 مايو 2019