اللاعب فرناندو ريكسن نجم هولندا ينهى معاناته بالموت الرحيم

حنان أمين سيف18 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ 3 سنوات
حنان أمين سيف
العالمرياضةمميزة
Ad Space
اللاعب فرناندو ريكسن
اللاعب فرناندو ريكسن

اللاعب فرناندو ريكسن نجم هولندا ينهى معاناته بالموت الرحيم

بعد معاناة من مرض التصلب الجانبي الضموري منذ 2013، قرر اللاعب الهولندي فرناندو ريكسن،
انهاء حياته ومعاناته مع المرض، حيث امتنع عن تلقى العلاج لمرض غير قابل للشفاء، وفضل الموت
الرحيم عن عمر 43عاما.

كان اللاعب فرناندو ريكسن، اصيب بمرض «التصلب الجانبي الضموري» أو ما يطلق عليه شلل
الأعصاب، فى عام 2013 مما اضطر الى الاعتزال لمعاناته مع المرض اللعين، وكان ريكسن يتلقى
العلاج فى احدى مستشفيات اسكتلندا، وبعد سنوات من المعاناة تدهورت حالتة الصحية، حتى وصل
وزنة 38كيلو جرام.

لم يعد ريكسن قادرا على الحديث ولجأ الى جهاز الكترونى يقوم بتحويل ما يريده من حديث الى رسائل
صوتية، وقبل وفاته بقترة قليلة ، شارك فى جلسة مع احدى الاعلاميين وتبرع بمبلغ رمزى للابحاث
العلمية المختصة بعلاج شلل الاعصاب.

بعد مسيرة حافلة بالبطولات بدأها اللاعب فرناندو ريكسن، في هولندا عام 1994، ضمن صفوف
نادي فورتونا سيتارد، انتقل بعدها لنادي ألكمار، ثم انضم الى نادي زينيت الروسي، وعاد قبل ان يجبره المرض على الاعتزال الى إلى ناديه الأصلي سيتارد الهولندي.

ونعى الاتحاد الدولي لكرة القدم، رحيل اللاعب الدولي الهولندي فرناندو ريكسن، الذى توفى بعد طلبه برفع الأجهزة بناء على قانون الموت الرحيم للتخلص من آلامه.

موضوعات تهمك

وفاة 7 اشخاص واصابة 80 اخرين بمرض الكوليرا فى السودان 

وفاة الفنانة التونسية منيرة حمدي بعد صراع مع المرض 

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
    الاخبار العاجلة