الطريقة الصحيحة لتنظيف البشرة والوجه

الطريقة الصحيحة لتنظيف البشرة والوجه

قد يبدو الأمر بسيطًا لدى البعض ، لكن أثبت خبراء العناية بالجلد أن أكثر من ثلثي النساء تمارس عاجدات سيئة تنعكس على صحة البشرة وتحديًا الوجه ، وسنتعرف في هذا المقال على الطريقة الصحيحة لتنظيف البشرة والوجه ، وفق ما أقره أخصائي التجميل وأطباء الجلدية .

تظن بعض السيدات أن تنظيف البشرة يتم فقط لإزالة مستحضرات التجميل والمكياج عن البشرة أو في حالة وجود أتربة على البشرة ، لكن يوصي خبراء التجميل بضرورة غسل الوجه مرتين يوميًا بغض النظر عن حالة البشرة .

ورغم أهمية عدد مرات غسيل البشرة والوجه ، إلا أن الأهم من ذلك هو الطريقة الصحيحة لتنظيف البشرة والوجه والتي تؤثر بشكل جذري على شكل البشرة والوجه بل وتؤثر على حالة الجلد .

الطريقة الصحيحة لتنظيف البشرة والوجه

أولًا : إزالة مستحضرات التجميل من البشرة
قم بغمس قطنة في مستحضر إزالة المكياج المناسب لنوع بشرتك وقم بتنظيف البشرة وإزالة مستحضرات التجميل والمكياج من عليها برفق وبحركات رقيقة لا تسبب تهيج للبشرة ، ويمكن استخدام مزيل المكياج بأحد الزيوت الطبيعية مثل زيت جوز الهند أو زيت الخروع أو زيت الزيتون أو زيت الذرة ، فكلها زيوت تصلح لتنظيف المكياج من على البشرة .

وتكمن أهمية تلك الخطوة في أن الماء لا يقوم بإزالة المكياج من على البشرة وذلك لحاجتها لوسط دهني لإذابتها وإزالتها ، وإهمال تنظيف المكياج جيدًا من على البشرة خاصًة قبل النوم يؤدي إلىتراكم الأوساخ داخل مسام البشرة ويسبب انسداد مسام البشرة ، وكل ذلك يؤدي إلى ظهور رؤوس سوداء وحب شباب .

ثانيًا : تجنب استخدام قوالب الصابون الصلبة لتنظيف البشرة
بعد إزالة المكياج عن البشرة ، تحتاج إلى غسل البشرة والوجه لتنظيفها ، وهنا لا ينصح باستعمال قوالب الصابون الصلبة لأنها تحتوي على مركبات كيميائية تؤثر سلبيًا على البشرة ولا تتحملها البشرة ، لكن يفضل شراء مستحضرات تنظيف البشرة السائلة أو بلسم تنظيف البشرة ، وهي مستحضرات تحتوي على زيوت طبيعية ومرطبات للبشرة ، فتقوم بتنظيف البشرة وفي نفس الوقت تمدها بالمرطبات التي تحتاجها .

ثالثًا : تجنب تنظيف الوجه بالماء الساخن أو الماء البارد
هناك بعض المعتقدات اوالخرافات الغير صحيحة حول الماء ، فيظن الكثيرون أن الماء الساخن يفتح مسام البشرة والماء البارد يسد مسام البشرة وهو أمر غير صحيح على اإطلاق ، ولكن يفضل تجنب غسل الوجه بالماء البارد أو الماء الساخن بل يفضل غسل الوجه بالماء الفاتر الذي لا يؤذي البشرة على الإطلاق .

رابعًا : لا تستخدم إسفنجة أو ليفة التنظيف على الوجه تمامًا
يعتقد البعض أن استخدام إسفنجة لفرك الوجه تساعد على تنظيفها ، لكن في الواقع ذلك يتلف الحاجز الدهني الطبيعي الموجود على سطح الجلد والبشرة ويحيمها ويرطبها ، لذا يفضل تنظيف البشرة بأطراف الأصابع بحركات دائرية رقيقة .

بل يحذر الأطباء من استخدام تلك الإسفنجة في الاستحمام وتنظيف الوجه وذلك لنمو البكتريا والفطريات عليها بسبب احتفاظها بالرطوبة التي تعد وسط مناسب لنمو البكتريا والجراثيم ، وعند استخدامها تنتقل تلك الميكروبات وتسبب ظهور قروح وحب الشباب .

خامسًا : قم بالتجفيف الفوري
ترك الماء على البشرة لا يرطب البشرة كما يظن البعض ، بل عادة تضرها كثيرًا بل يسبب جفاف البشرة ، لذا يفضل تخصيص منشفة ناعمة وشخصية لتجفيف الوجه فور غسله .

سادسًا : عدد مرات تقشير البشرة
لا يجب المبالغة في استعمال مقشرات البشرة ، لأن بذلك تتلف الطبقة الخارجية من الجلد والتي جعلها الله سبحانه سور حماية للبشرة ، وبالتالي تزيد من تعرض بشرتك للبكتريا والجفاف والحكة والتحسس .

ويجب الاكتفاء بتقشير البشرة مرة أسبوعيًا فقط ، وتجنب استعمال منظفات البشرة الممزوجة بمقشرات البشرة مثل أحماض الألفا هيدروكسي وأحماض البيتا هيدروكسي .

 

قد يعجبك ايضا