الشباب تشن هجوما على فندق في العاصمة الصومالية مقديشيو 

الشباب تشن هجوما على فندق في العاصمة الصومالية مقديشيو

شنت حركة الشباب الصومالية المتشددة، هجوما مساء اليوم الثلاثاء، على فندق في العاصمة مقديشيو، بحسب ما أعلنته الشرطة الصومالية.

وأوضحت الشرطة، أن الفندق الذي تم استهدافه يقع قرب مقر إقامة رئيس البلاد، وإن القتال بمكان الحادث لا يزال مستمرا.

وقال شرطي صومالي في تصريحات لـ”رويترز”: إنهم اعتقدوا في بداية الأمر أن المسلحين من بينهم، ولم يكتشفوا الأمر إلا عندما اقتربوا، حيث ألقوا بالقنابل اليدوية، وأطلقوا النار علينا ثم تبادلنا معهم إطلاق النار عند بوابة الفندق.

وأكد عبد العزيز أبو مصعب، المتحدث باسم العمليات العسكرية لحركة “الشباب”،  أن الحركة هي من نفذت الهجوم، مشيرا إلى أن مقاتليها يتواجدون حاليا داخل المجمع الذي يتواجد به الفندق، وأن مسئولون حكوميون وأعضاء في البرلمان، عادة ما يتواجدوا به.

قد يهمك أيضا:

الشرطة الصومالية تحبط هجوم انتحاري وتقتل منفذته