السيسي وميركل يبحثان ليبيا في اتصال هاتفي

السيسي وميركل يبحثان ليبيا في اتصال هاتفي

أجرى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي اتصالا هاتفيا مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل لبحث التطورات التي تحدث في ليبيا في ظل رئاسة مصر الحالية للاتحاد الإفريقي.

وبحسب بيان صادر على الرئاسة المصرية نشر صباح اليوم الجمعة، فإن الرئيس المصري تلقى اتصالا هاتفيا من ميركل، تبادلا فيه وجهات النظر بشأن الملفات الدولية والإقليمية وعلى رأسها القضية الليبية.

وأكدت المستشارة الألمانية، رغبتها في الاطلاع على رؤية الرئيس المصري حول تطورات القضية الليبية من خلال الدور المصري المحوري في المنطقة، بالإضافة لرئاسة مصر للاتحاد الإفريقي في الفترة الحالية.

من جانبه أكد الرئيس المصري موقت مصر الاستراتيجي تجاه الأزمة الليبية المتمثل في استعادة أركان ومؤسسات الدولة الوطنية الليبية، والقضاء على الفوضى، ومنع انتشار الجماعات الإجرامية والمليشيات الإرهابية على حد تعبيره.

كما تسعى لمنح الأولوية القصوى من أجل مكافحة الإرهاب وتحقيق الاستقرار والأمن ووضع حد لحجم التدخلات الخارجية غير المشروعة في الشأن الليبي التي تزيد من تفاقم الأوضاع الحالية التي تهدد الأمن والاستقرار في المنطقة كلها.

وأكد الرئيس المصري على دعم إرادة الشعب الليبي وتحقيق ما يريد وتلبية طموحاته في إعادة الاستقرار لبلاده وبدء عملية التنمية الشاملة في شتى ربوع الأراضي الليبية.

كما بحث الطرفان أيضا علاقة بلديهما الثنائية وأعربا على حرضهما على تطوير العلاقات في شتى المجالات.

موضوعات تهمك:

ضحايا أطفال في هجمات لقوات حفتر على طرابلس

الجنرال المارق سيدمر ليبيا