الحزب الحاكم في الجزائر يتخلى عن بوتفليقة

mohamed20 مارس 2019آخر تحديث : منذ 4 سنوات
mohamed
العرب
Ad Space
الحزب الحاكم في الجزائر يتخلى عن بوتفليقة
الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة

الحزب الحاكم في الجزائر يتخلى عن بوتفليقة

أعلن حزب “جبهة التحرير الوطني” الحاكم في الجزائر، الأربعاء، تأييده للحراك الشعبي الرافض لتمديد حكم الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، لولاية خامسة، بعدما كان مدافعا عن خيار التمديد ويطلق تحذيرات للماوئين له، بحجة الاضطرابات الأمنية والسياسية التي شهدتها بعض الدول العربية فيما يعرف بـ”الربيع العربي”.

وتفاجأ كوادر الجبهة الحاكمة، بتصريحات الأمين العام للحزب، معاذ بوشارب، في لقائه مع محافظي الولايات بالعاصمة، معبرا لهم عن ترحيب القيادة بحراك الشارع.

وأكد “بوشارب” الذي يشغل أيضًا منصب رئيس مجلس النواب، أن الشعب الجزائري قال كلمته الكاملة وغير المنقوصة، في موقف مغاير عن الموقف الرسمي بالتمسك لـ”آخر رمق” باستمرار “بوتفليقة” في الحكم لولاية جديدة.

إقرأ أيضا: بوتفليقة: الشعب الجزائري هو من سيقرر دستور البلاد

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
    الاخبار العاجلة