الإعلام وخرافة حرب ترامب ضد إيران

هل سينسحب ترامب من البيت الأبيض؟ هل سيشن حروبا ومنها ضد إيران قبل نهاية ولايته يوم 20 يناير المقبل؟

تعامل الإعلام الدولي مع تصريحات ترامب وكأنها صادرة عن رئيس في دولة غير ديمقراطية كحال بعض الدول العربية

قراءات مثيرة من طرف وسائل إعلام دولية كثيرة لأحداث كبرى فتطغى تأويلات متعددة لا تمت للواقع الحقيقي بشيء.

كل متخصص في الحروب خاصة العسكريين سيؤكد أن الحرب ضد إيران تستوجب لوجستيا استعدادا شبيها بحرب عالمية.

ارتباطا بالحرب لا يمكن للرئيس الأمريكي اتخاذ قرار الحرب فقط لأن لديه رغبة في شن الحروب أو يعتقد أن مصلحة البلاد تستوجب ذلك.

* * *

بقلم: حسين مجدوبي

الإعلام وخرافة حرب ترامب ضد إيران

الإعلام وخرافة حرب ترامب ضد إيران

* حسين مجدوبي كاتب صحفي مغربي.

المصدر: القدس العربي

موضوعات تهمك:

لا تتشاءموا كثيرًا

قد يعجبك ايضا