إجراءات أمريكية بحق العسكريين السعوديين

كشفت شبكة سي إن إن الأمريكية نقلا عن مصادر، اليوم الاثنين، عن إجراءات أمريكية بحق العسكريين السعوديين المتواجدين على أراضيها ضمن عمليات تدريب مشتركة، وذلك بعد حادث إطلاق النار الذي وقع في السادس من ديسمبر الماضي، مما تسبب في مقتل 3 عناصر من البحرية الأمريكية وإصابة 8 آخرين.

وقالت الشبكة أنه من المزمع اتخاذا إجراءات أمريكية بحق العسكريين السعوديين اليوم الاثنين، على خلفية الهجوم الذي وقع في قاعدة بنساكولا البحرية الجوية الأمريكية.

وأضافت الشبكة أنه من المتوقع أن يصدر المدعي العام ونائب مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي نتائج البحث اليوم، كما أنه من المزمع إعلان اعتبار الحادث “إرهابيا” من قبل وزارة الدفاع الأمريكية.

ولم يتم توجيه اتهامات إلى أي أشخاص في الحادث بينما أعلنت الحكومة السعودية دعمها الكامل للتحقيقات، حيث أن المصادر أكدت أن العسكريين السعوديين ليسوا متهمين في مساعدة الملازم في سلاح الجو السعودي محمد الشمراني.

وأوضحت الشبكة أنه من المزمع ترحيل 12 عسكريا سعوديا من المنشآت العسكرية الأمريكية، حيث قد ثارت الشكوك حول صلاتهم بحركات متطرفة على حد قول مصادر الشبكة.

وكان وزير الدفاع الأمريكي مارك سبر قد أعلن يوم الأحد أن بلاده اتخذت خطوات عدة في أعقاب إطلاق النار من أجل ضمان عدم حدوث ذلك مرة أخرى كما أصدرت توجيهات متعلقة بفحص مفات جميع الطلاب الأجانب وسياسات التسلح.

وتم التحقيق مع 10 عسكريين سعوديين متدربين في القاعدة الأمريكية في عملية إطلاق النار حيث أنه تم اعتباره هجوما إرهابيا محتملا وبدأ البنتاغون مراجعة جميع المتدربين العسكريين السعوديين.

موضوعات تهمك:

جو بايدن يهاجم ترامب والسعودية

احتراق تمثال ساخر لترامب

قد يعجبك ايضا