الجيش الإثيوبي يحذّر قوات تيغراي من “رد ضخم”

الجيش الإثيوبي يحذّر قوات تيغراي من “رد ضخم”

حذر الضابط بالجيش الإثيوبي, اللفتنانت جنرال باشا ديبيلي, من أن الجيش الإثيوبي سيرد رداً ضخماً إذا أقدمت قوات إقليم تيغراي على إعادة تنظيم نفسها.

وقال ديبيلي: “الجيش الإثيوبي غادر ميكيلي عاصمة إقليم تيغراي لأنه بحاجة إلى الاستعداد لتهديدات أخرى, غير جبهة تحرير تيغراي الشعبية”, مشيراً إلى أن “الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي لم تعد تشكل أي تهديد, لكن لدى الجيش الإثيوبي تهديد وطني أكبر, يحتاج إلى تحويل الانتباه إليه”.

وفي وقت سابق, اعترف الجيش الإثيوبي, بتنفيذ الغارة التي استهدفت سوقاً شعبياً في بلدة “توجوجا” بإقليم تيغراي شمال البلاد, مشيراً إلى أن الغارة استهدفت مقاتلين فقط ولم توقع أي قتلى مدنيين.

من جهتها, دانت الولايات المتحدة الأمريكية بشدة, الهجوم الذي قامت به السلطات الإثيوبية على سوق شعبي في منطقة تيغراي, واصفةً إياه بـ”العمل البغيض”, كما أعربت عن قلها الشديد إزاء التقارير التي تحدثت عن وقوع عدد كبير من القتلى بين المدنيين.

وتشير تقارير الأمم المتحدة, إلى مقتل الآلاف في المعارك التي جرت في إقليم تيغراي, إضافةً إلى نزوح عشرات الآلاف إلى السودان ومصر خوفاً من أعمال العنف وللحفاظ على حياتهم.

موضوعات قد تهمك:

مؤشرات حول هجمات كيمائية محتملة في إقليم تيغراي

آبي أحمد يعلن بدء إعادة إعمار تيغراي

قد يعجبك ايضا