تحسن جديد في العلاقات التركية الأوروبية

أعلن متحدث باسم الاتحاد الأوروبي, اليوم الاثنين, أن رئيسي المجلس الأوروبي والمفوضية الأوروبية سيلتقيان بالرئيس التركي, رجب طيب أردوغان, في تركيا في السادس من أبريل.

وكان أردوغان قد أكد على أن تركيا ملتزمة بدعم الاستقرار والتعاون في شرق المتوسط وبحر إيجه, رغم انتهاكات واستفزازات الجانبين اليوناني والقبرصي الرومي.

وفي وقت سابق, دعا الرئيس الفرنسي, إيمانويل ماكرون, الاتحاد الأوروبي إلى ضرورة توضيح مكانة تركيا في حلف شمال الأطلسي “الناتو”, طالباً المزيد من الحزم من طرف أوروبا تجاه الرئيس التركي, رجب طيب أردوغان.

وشهدت العلاقات الأوروبية التركية توتراً كبيراً بعد الصراع بين تركيا واليونان على ثروات المتوسط, واندلع التوتر في أغسطس/آب, عندما أرسلت أنقرة سفينة “عروج ريس” لمسح منطقة تطالب بها اليونان وتركيا وقبرص.

قد يعجبك ايضا