أرمينيا .. دعوات للتظاهر ضد باشينيان

تشهد أرمينيا دعوات للخروج في تظاهرات غضب عارمة تحت عنوان “يجب وضع حد, وإنهاء الأمر”.

ومنذ انتهاء الحرب في إقليم قره باغ, وخسارة أرمينيا للحرب, خرج مئات الأشخاص إلى وسط العاصمة الأرمينية يريفان للمطالبة باستقالة رئيس الوزراء نيكول باشينيان, متهيمنه بالخيانة العظمى في قره باغ ومطالبين بمعاقبته.

وكان الصراع قد انفجر بين أذربيجان وأرمينيا صباح 27 سبتمبر 2020,  حيث شهدت المنطقة الحدودية اشتباكات عنيفة بين القوات الأذربيجانية والأرمنية, وأعلن كلا الجانبين عن سقوط ضحايا عسكريين ومدنيين, وعلى إثرها أعلنت أرمينيا الأحكام العرفية والتعبئة العامة في البلاد, بينما فرضت أذربيجان الأحكام العرفية وحظر التجول, تبعها إعلان التعبئة الجزئية في أذربيجان.

وفي وقت سابق, وقعت أذربيجان وأرمينيا على اتفاق ينهي الصراع المسلح الدائر حول إقليم قره باغ.

ويأتي التوقيع على اتفاق السلام الأخير عقب ستة أسابيع من القتال العنيف بين الطرفين, كما نصّ الاتفاق على احتفاظ أذربيجان بالأراضي التي سيطرت عليها قواتها في إقليم قره باغ في القتال الأخير.

موضوعات قد تهمك:

أرمينيا: تصريحات علييف حول قره باغ متضاربة

 

أرمينيا تكشف عن عدد القتلى في معارك قره باغ

 

قد يعجبك ايضا