السجن مدى الحياة لرئيس بوروندي السابق 

mohamed20 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ سنتين
mohamed
العالم
Ad Space
بيير بويويا
السجن

قررت المحكمة العليا في بوروندي، اليوم الثلاثاء، سجن بيير بويويا الرئيس الأسبق لبوروندي، مدى الحياة على خلفية اتهامه في اغتيال خليفته.

وتولى بيير بويويا البالغ من العمر (70 عاما) رئاسة بوروندي مرتين، بين عامي 1987 و1993 ومن 1996 إلى 2003، وهو حاليا يشغل منصب مبعوث الاتحاد الأفريقي إلى منطقة الساحل ومقره مالي.

وبويويا تم اتهامه بالمشاركة في قتل ملكيور نداداي، الذي تم انتخابه رئيسا للبلد الواقع في شرق أفريقيا، بعده في عام 1993.

وأسفرت واقعة مقتل نداداي، عن اندلاع حرب أهلية استمرت لأكثر من عقد،  وراح ضحيتها نحو 300 ألف شخص.

وكان بويويا قد رفض الاتهام الموجه إليه، وقال إنها ذات دوافع سياسية، إلا أنه حكم عليه غيابيا، كما حكم على 15 آخرينمتورطين معه في المؤامرة بالسجن المؤبد

موضوعات تهمك:

جريمة نهر دجلة القاسية: كيف استقبلها الناس؟

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة