12 مليون أمريكي في خطر بعد وقف ترامب خطط مساعدتهم

تمر إدارة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، بحالة سيئة للغاية مع إعلان رفض الرئيس إقرار حزمة مساعدات مالية إلى للأمريكيين العاطلين الذين خسروا أعمالهم، وهو ما يسمى بإعانة البطالة.

ويواجه الأمريكيون المتضررون من وباء كورونا خطر خسارة الإعانات الخاصة بالبطالة لدعمهم وسط الجائحة حيث انتهت صلاحية برامج الاعانة الفيدرالية الخاصة بالبطالية التي تم إقرارها في مارس كجزء من خطة معونة أولية لمواجهة أثار فيروس كورونا مما أدى لقطع المساعدات عما يصل إلى 12 ملوين أمريكي وفقا لمراكز بحثية مختصة بهذا الشان.

وكانت الحزمة الاغاثية قد بلغت 900 مليار دولار والتي وافق عليها الكونغرس بأغلبية ضخمة بعد أشهر من المفاوضات التي من المقرر أن تنتهي مزاياها بصلاحيتها خلال أيام قليلة.

وبعد إقرار الموافقة على مشروع القانون أحبط ترامب الآمال التي توصل إليها النواب بعد تأخر دام طويلا واصفا مشروع القانون بأنه وصمة عار في مقطع نشره عبر موقع تويتر مشيرا إلى انه لن يوقع عليه.

بينما حذر الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن الذي يتولى منصبه رسميا يوم 20 من الشهر المقبل، من العواقب الوخيمة التي قد تنتج في حال استمر ترامب في وقف مشروع القانون.

موضوعات تهمك:

ترامب يدعو الحزب الجمهوري للنضال من أجله

قد يعجبك ايضا