داعش يعلن مسؤوليته عن تفجير سبها

أعلنت تنظيم داعش الإرهابي، في وقت متأخر مساء الأحد، مسؤوليته عن تفجير سبها الذي استهدف المدينة الواقعة جنوبي ليبيا.

وكان تفجير قد استهدف التمركز الأمني في مدينة سبها، مما تسبب في مقتل ضابط كبير في الشرطة وعنصر آخر.

وأعلن الحساب الرسمي لوكالة ناشر للأنباء التابعة لتنظيم داعش عبر تطبيق تليجرام، أن التنظيم هو المسؤول عن الهجوم الذي استهدف مدينة سبها وأودى بحياة ضابط كبير بالإضافة لعنصر أمني آخر.

وذكر التنظيم أن مسلح تابع له ويدعى محمد المهاجر اقتحم نقطة التفتيش مساء الأحد بسيارة ملغومة.

يذكر ان السلطات المحلية في مدينة سبها أكدوا أن الانفجار تسبب في مقتل شخصين على الأقل أحدهما الضابط وإصابة آخرين، ولم تذكر السلطات مزيد من التفاصيل.

موضوعات تهمك:

تفجير يضرب مدينة سبها الليبية ووقوع قتلى وجرحى

 

قد يعجبك ايضا