يريفان ترحب بتوسيع القاعدة الروسية في أرمينيا

أعلن وزير الدفاع الأرميني, فاغارشاك هاروتيونيان, أن بلاده مهتمة بتوسيع وزيادة إمكانيات القاعدة العسكرية الروسية رقم 102 في كيومري.

وقال هاروتيونيان: “لطالما كانت مسألة توسيع وتعزيز القاعدة العسكرية الروسية على أراضي جمهورية أرمينيا على جدول الأعمال, وكان الجانب الأرميني دائمًا مهتمًا بذلك لسبب بسيط هو أن القاعدة بكامل قوتها هي جزء من القوات المشتركة”.

وأضاف, لقد “راعت قيادة وزارة الدفاع الروسية الواقع العسكري والسياسي القائم في المنطقة واتخذت الخطوات الصحيحة نحو تعزيز القاعدة وإعادة تجهيزها”.

وفي وقت سابق, وقعت أذربيجان وأرمينيا على اتفاق ينهي الصراع المسلح الدائر حول إقليم قره باغ.

ويأتي التوقيع على اتفاق السلام الأخير عقب ستة أسابيع من القتال العنيف بين الطرفين, كما نصّ الاتفاق على احتفاظ أذربيجان بالأراضي التي سيطرت عليها قواتها في إقليم قره باغ في القتال الأخير.

وتعود جذور الصراع في قره باغ إلى عام 1988, عندما أعلن إقليم قره باغ الحكم الذاتي وانفصاله عن جمهورية أذربيجان الاشتراكية السوفييتية.

موضوعات قد تهمك:

البيت الأبيض: لن ندعو روسيا لمجموعة السبع الكبرى

بوتين يكشف عن مخطط يحاك ضد روسيا

قد يعجبك ايضا