ياسين التهامي يتصدر في جوجل تعرف على حقيقة وفاته

أصبح خبر وفاة الشيخ ياسين التهامي عميد المنشدين الدينيين في مصر، حديث مواقع التواصل الاجتماعي، كما أصبح الأكثر بحثا على عملاق البحث جوجل، للتأكد من صحة الخبر الذي تداولته مواقع إخبارية غير شهيرة ونقلت عنها صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي ساعدت في انتشار الخبر بشكل سريع.

وتبين فيما بعد أن الخبر عار تماما عن الصحة، وأنه مجرد شائعة، حيث أعلن الشيخ ياسين التهامي انه لا يزال حيا يرزق، وذلك في رسالة له أمام مسجد الإمام الحسين بالعاصمة القاهرة، طمأن فيها محبيه ومتابعيه على صحته بعد الشائعات التي تتحدث عن تدهور حالته الصحية ونقله للمستشفى، والشائعات التي تزعم وفاته على اثر الوعكة الصحية المزعومة.

وفي فيديو له على صفحته الرسمية بموقع فيسبوك، قال الشيخ المنشد “إنا لله وإنا إليه راجعون.. أنا حي أرزق”، متابعا: “أنا حي أرزق وفي صحة وعافية”.

ياسين التهامي

كما قامت صفحته الرسمية بموقع فيسبوك بنشر منشور جديد يؤكدون فيها أنه لا صحة لما يتم نشره عن صحة الشيخ، وقالت إدارة الصفحة في المنشور: “نظرا لكثرة الاتصالات الواردة إليهم بخصوص الشائعة المنتشرة عن الشيخ، حيث نطمئن حضراتكم جميعا ان الشيخ بخير وبصحة جيدة والحمدلله”.

وتابعت الصحة: “ما يتناقله البعض عبر وسائل التواصل الاجتماعي لا أساس له من الصحة.. نسأل الله أن يبارك لنا في حبيبنا الشيخ ياسين التهامي وأن يطيل في عمره وأن يمتعه بالصحة والعافية.. وجزاكم الله خيرا جميعا”.

يذكر ان الشيخ يا سين هو عميد المنشدين الدينيين كما يلقب بالكروان لما لصوته من عذوبة شديدة، وقد ولد في عام 1949 بشهر ديسمبر، وقد نشأ في أجواء دينية في عائلة محافظة متدينة تنتمي لإحدى الطرق الصوفية حيث فيما بعد كبر على الانتماء لتلك الطريقة وأصبح أكبر المنشدين الصوفيين في مصر، وقد درس في الأزهر الشريف وحفظ القرءان وهو لا يزال صغيرا.

وقد أدى المنشد الديني عشرات قصائد المدح الصوفية من أشعار الحلاج ورابعة العدوية وغيرهم من شعراء الصوفية، كما ذاع صيته في جميع محافظات مصر، قبل أن ينتقل صيته إلى خارج البلاد ويؤدي في عشرات الحفلات في عدة دول حول العالم.

موضوعات تهمك:

سيدة القطار التي أشاد بها الجميع ورد القوات المسلحة