وفد أمريكي يزور إثيوبيا والسودان والسعودية

اعلنت وزارة الخارجية الأمريكية في وقت متأخر مساء امس الجمعة، أن وفد أمريكي على راسه المبعوث الخاص للقرن الإفريقي ديفيد ساترفيلد سيزور السعودية والسودان وإثيوبيا الأسبوع الماقبل، مع استمرار ازمات في البلدين الإفريقيين.

وذكر بيان الخارجية الأمريكية أن ساترفيلد ومولي في مساعدة وزير الخارجية سيتوجهان إلى الرياض والخرطوم وأديس أبابا في الفترة من 17 إلى 20 يناير.

ويلتقي الوفد، في الرياض مجموعة “أصدقاء السودان” التي تطالب بإعادة الحكومة الانتقالية وإنهاء الانقلاب العسكري في البلاد، ويهدف اللقاء غلى حشد الدعم الدولي لبعثة الامم المتحدة من أجل تسهيل انتقال متجدد يقوده المدنيون غلى الديمقراطية في السودان.

وسيسافر ساترفيلد وفي إلى الخرطوم حيث سيجتمعان مع نشطاء مؤيدين للديمقراطية وجماعات نسائية وشبابية ومنظمات مدنية وشخصيات عسكرية وسياسية.

وأشار البيان غلى ان رسالتهم ستكون واضحة وهي أن الولايات المتحدة ملتزمة بالحرية والسلام والعدالة للشعب السوداني.

وسيعقد المسؤولان الأمريكيان في إثيوبيا اجتماعا مع رئيس الوزراء آبي احمد للبحث عن حل للحرب الأهلية المتفاقمة في البلاد، حيث سيعملان على تشجيع المسؤولين الحكوميين الإثيوبيين على اغتنام فرص السلام الحالية من خلال إنهاء الضربات الجوية والأعمال العدائية كما سيطالبان بوقف إطلاق النار والافراج عن المعتقلين السياسيين واستئناف وصول المساعدات الإنسانية.

وقد تم تعيين ساترفيلد السفير الأمريكي السابق لدى تركيا مبعوثا خاصا للقرن الإفريقي يوم 6 هذا الشهر ليحل محل جيفري فيلتمان.

موضوعات تهمك:

إثيوبيا تطالب “الصحة العالمية” بمحاسبة مديرها كونه من إقليم تيجراي

قد يعجبك ايضا