واشنطن: سندافع عن تايوان إذا هاجمتها الصين

واشنطن: سندافع عن تايوان إذا هاجمتها الصين

أعلن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية, جو بايدن, أن بلاده ستدافع عسكرياً عن تايوان إذا أقدمت الصين على شنّ هجوم على هذه الجزيرة التي تعتبرها جزءاً لا يتجزأ من أراضيها.

وقال بايدن: إن الولايات المتحدة الأمريكية ملتزمة بشكل كامل بالدفاع عسكرياً عن تايوان إذا تعرض لأي هجوم عسكري, وذلك بعدما سُئل بايدن خلال مقابلة تلفزيونية عما إذا كانت واشنطن ستدعم تايوان إذا تعرضت لهجوم صيني.

وفي وقت سابق, أكدت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض, جين ساكي, على أن التزام بلادها تجاه قضايا تايوان “صلب كالصخر”, وذلك على خلفية تصاعد التوتر بشكل كبير بين الصين وتايوان.

وأكدت ساكي على أن الولايات المتحدة الأمريكية ستستمر بدعم تايوان للدفاع عن نفسها والحفاظ على أمنها واستقرارها.

يشار إلى أن الرئيس الصيني, شي جينبينغ, كان قد حذّر تايوان من أن بلاده لن تتخلى عن خيار استخدام القوة العسكرية لإعادة بسط سيادتها على جزيرة تايوان التي حكمها نظام مناهض لبكين منذ انتهاء الحرب الأهلية الصينية عام 1949.

موضوعات قد تهمك:

التوتر بين الصين وتايوان يصل إلى أعلى مستوياته

تايوان: سندافع عن حريتنا بكل ما يلزم

 

قد يعجبك ايضا