هل “الكمامة” تحمي من الإصابة بكورونا؟

كشفت دراسة حديثة، عن مدى فائدة ارتداء الأشخاص قناع الوجه “الكمامة” على حمايتهم من خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأثبتت الدراسة، أن كمامة الوجه، تقلل خطر الإصابة بكورونا، بنسبة تصل إلى 99.9%.

وقال المعد الرئيسي للدراسة، إغناسيو ماريا فيولا، الخبير فى ديناميات السوائل التطبيقية بكلية الهندسة جامعة أدنبره، إنه “لا شك في أن أقنعة الوجه يمكن أن تقلل بشكل كبير من تشتت القطرات التى يحتمل أن تكون محملة بالفيروسات”، بحسب “سبوتنيك”.

وأضاف فيولا، أن قطرات التنفس التي تخرج على شكل رذاذ وتعمل مثل مقذوفات قبل أن تسقط على الأرض بفعل الجاذبية، تمثل على الأرجح المحرك الرئيسي لانتقال كورونا.

وأشار إلى أن الأشخاص الذين لا يلتزمون بارتداء الكمامة، هم أكثر عرضة للإصابة بالفيروس من غيرهم، مؤكدًا أن القطرات التي تشكل ما يسمى “الهباء الجوي”، في الهواء تمثل خطرا كبيرا في الأماكن سيئة التهوية خصوصا على الأشخاص الذين لا يرتدون الكمامة.

وتابع الباحث: “نستنشق باستمرار مجموعة متنوعة من القطرات، من المقياس الصغير الميكروى إلى مقياس المليمتر… وتسقط بعض القطرات أسرع من غيرها اعتمادا على درجة الحرارة والرطوبة وسرعة تيار الهواء على وجه خاص”.

موضوعات تهمك:

السلطات المصرية تفرض الكمامة إلزاميا في مترو الانفاق

قد يعجبك ايضا