هذا الكمبيوتر المحمول به برامج ضارة مستحيل إزالتها

على مستخدمي ويندوز التأهب، لقد اكتشف خبراء الأمن برامج ضارة على ملايين أجهزة الكمبيوتر المحمول والتي يكاد يكون من المستحيل إزالتها وفقًا لما ذكره موقع إكسبريس التقني.

أكثر من 100 طراز من أنواع الكمبيوتر المحمول “لاب توب”، من إنتاج شركة التكنولوجيا لينوفو متأثرة بثلاث نقاط ضعف حرجة تسمح للقراصنة تثبيت برامج ضارة سرًا والتي يكاد يكون من المستحيل إزالتها أو حتى اكتشافها.

كما تسمح الثغرات للمتسللين بتعديل واجهة البرامج الثابتة القابلة للتوسعة الموحدة أو ما يعرف اختصارًا يو إيه إف آي، وهي أول أجزاء برنامج يتم تشغيله بعد تشغيل الحاسوب.

وتعتبر تلك الواجهة هي الرابط الذي يجمع بين البرامج الثابتة في الجهاز ونظام التشغيل وهي موجودة في الماذر بورد للكمبيوتر الشخصي ما يجعل من الصعب اكتشاف أي خلل فيها كما يصعب إزالته.

وقد وجدت الدراسة التي أجرتها شركة إسبت، لأمن المعلومات نقاط الضعف في أكثر من 100 طراز مختلف من حواسيب لينوفو المحمولة ذات الأسعار المعقولة مثل آيديا باد 3 إلى الأجهزة الأكثر تقدمًا مثل يوغا سلم 9.

وقد أبلغت لينوفو بنتائج إسيت في أكتوبر تشرين الأول الماضي، حيث قامت شركة التكنولوجيا الصينية العملاقة بإصدار تحديث في إبريل الجاري من شأنه المحافظة على سلامة المستخدمين المتأثرين.

وعن التهديد قالت إسيت في منشور عبر حساباتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي أن تهديدات يو إيه إف آي يمكن أن تكون مخفية وخطيرة للغاية حيث يتم تنفيذها في وقت مبكر من عملية التمهيد قبل نقل التحكم إلى نظام التشغيل ما يعني أنه يمكنها تجاوز جميع إجراءات الأمان.

وفي حين أن الغالبية العظمى من الأجهزة المتأثرة هي أجهزة حاسوب محمولة لا تزال تتلقى تحديثات لكن عددًا من الطرز القديمة التي لن تتلقى تصحيحات لأنها لا يشملها الدعم.

وقالت الشركة في نصحها للمستخدمين الذي تأثروا بكيفية بقاء أجهزتهم بأمان، أنهم ينصحون بشدة جميع مالكي أجهزة الحاسوب المحمولة من طراز لينوفو بالإطلاع على قائمة الأجهزة المتأثرة وتحديث البرامج الثابتة في الجهاز باتبارع إرشادات الشركة المصنعة.

موضوعات تهمك:

هكذا تحويل الموبايل إلى لاب توب أصبحا ممكنا

قد يعجبك ايضا