ناقلة النفط الفيتنامية تغادر سواحل إيران

قالت مصادر مطلعة، أن ناقلة النفط الفيتنامية التي احتجزتها إيران، تمكنت من المغادرة في وقت متأخر مساء الثلاثاء بعد تفريغ شحنتها النفطية.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مسؤولي في ميناء بندر عباس تأكيده مغادرة الناقلة الفيتنامية.

ووفقا لوكالة أسوشيتد برس الأمريكية فإن تحليل البيانات الواردة من موقع MarineTraffic.com، يؤكد أن السفينة SOTHYS، رحلت من موقعها المحتجزة به قبالة ميناء بندر بن عباس الإيراني ووصلت إلى المياه الدولية بخليج عمان في وقت مبكر اليوم الأربعاء الأربعاء.

وأشارت الوكالة إلى أن السفينة تبدو راسية هناك دون مزيد من المعلومات حول طاقمها.

من جهته ذكر موقع شركة تانكر تراكرز المختص في تتبع حركة السفن، أن الحرس الثوري الإيراني أفرج عن الناقلة الفيتنامية.

وذكرت الشركة في تغريدة لها عبر تويتر، أن مسار الناقلة الحالي هو بحر عمان وهي في طريقها إلى الجنوب من المحيط الهندي على الرغم من أن وجهتها السابقة كانت تختلف عن مسارها الحالي.

وأضافت أنه على الرغم من أن وجهتها المعلنة هي دبي فإن مسارها الحالي هو خليج عمان.

وكان الحر الثوري قد أعلن يوم 3 نوفمبر احتجاز الناقلة النفطية الفيتنامية، قائلا أن الجيش الأمريكي حاول استخدامها لمصادرة شحنة ناقلة أخرى إيرانية في بحر عمان وهو ما وصفته واشنطن بالادعاء الكاذب.

وأكدت حكومة فيتنام في اليوم التالي انها بدأت محادثات مع إيران بشأن احتجاز الناقلة من جانب الحرس الثوري في خليج عمان أواخر الشهر الماضي.

موضوعات تهمك:

مسؤولون أمريكيون يؤكدون تصريحات الحرس الثوري

قد يعجبك ايضا