ميركل تتحفظ على توريد الأسلحة إلى أوكرانيا

محمد جابر23 أغسطس 2021آخر تحديث : منذ سنة واحدة
محمد جابر
اخبار اوروبا
Ad Space
ميركل

أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تحفظها على توريد الأسلحة إلى أوكرانيا.

يأتي ذلك في ظل خلافات بين ألمانيا وأمريكا حول عملية تصدير الأسلحة إلى أوكرانيا، مما جعل العلاقات متوترة بين برلين وكييف.

وفي زيارتها للعاصمة الأوكرانية كييف قالت ميركل اليوم الأحد أن من الممكن تقديم المساعدات من تدريب الجنود الأوكرانيين لكنها لم تقدم عروضا محددة.

كان الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينيسكي، شكا السياسة الألمانية التي يصفها بموالاة روسيا بشكل زائد عن الحد وهو ما قوبل بغضب في برلين.

وتعول كييف على تمكن حزب الخضر الألماني من المشاركة في حكومة ألمانيا الجديدة التي سيتم تشكيلها بعد الانتخابات البرلمانية في السادس والعشرين من سبتمبر المقبل من أجل تغير الحكومة نهجها حيال روسيا.

وعلى الرغم من ذلك تبادل ميركل وزيلينسكي كلمات ودودة بينهما خلال أول لقاء يجمع بينهما في كيييف، لتعلن ميركل مجددا إدانة بلادها لضم شبه جزيرة القرم للاتحاد الفيدرالي الروسي في عام 2014 ورد زيلينسكي بتوجيه الشكر إلى الجانب الألماني لموقفة الصارم ودعمه للسيادة الأوكرانية.

ووضعت ميركل خلال زيارتها إكليلا من الزهور عند قبر الجندي المجهول في كييف لإحياء ذكرى ضحايا الحرب العالمية الثانية.

موضوعات تهمك:

ميركل: حدث سوء تقدير لقدرات الجيش الأفغاني

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة