مصاصو الدماء يأمون سوريا الغارقة في الدماء

في الوقت التي تسيل به الدماء تصطدم المصالح فتسقط الإنسانية في وحول الرغبات والأمجاد الشخصية .. حمى الله سوريا من شرور العالمين