مستشار الامن القومي الأمريكي يقطع زيارته لأوروبا بسبب هجوم

قالت وكالة رويترز للأنباء، اليوم الأربعاء، أن مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين قطع زيارته إلى أوروبا حتى يعود إلى واشنطن من أجل التنسيق للرد على الهجوم السيبراني على المؤسسات الفيدرالية الأمريكية.

وكان البيت الابيض قد أعلن أمس الثلاثاء ان ان الحكومة ستتخذ خطوات ضرورية لتصحيح الوضع في اعقاب الهجوم الإلكتروني الواسع على وكالات فيدرالية أمريكية آخرها وزارة الأمن الداخلي.

وذكرت وكالة رويترز يوم الأحد الماضي أن وزارتي الخزانة والتجارة الأمريكيتين قد تعرضتا لهجوم سيبراني ناجح من قبل مجموعة من هاكرز تدعمهم عدة دول أخرى.

ونقلت صحيفة واشنطن بوست في وقت سابق عن مصادر قولها أنه تم توجيه الاتهام لقراصنة روس، بينما نفت روسيا تلك الاتهامات على لسان المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف الذي قال أن بوتين عرض على واشنطن التعاون في مكافحة القرصنة لكنها تجاهلت ذلك.

وتدور المخاوف لدى السلطات الأمريكية من توسع تلك الهجمات السيبرانية بشكل اوسع لتشمل وكالات فيدرالية أخرى في وقت لا يزال الحديث مستمرا عن مسؤولية روسية مباشرة في تلك الهجمات.

بينما رفض بيسكوف تلك الاتهامات، بينما وصفتها السفارة الروسية لدى واشنطن بالعارية عن الصحة.

موضوعات تهمك:

هجوم سيبراني ناجح على وزارتين أمريكيتيين

قد يعجبك ايضا