مروة حسن من تكون ولماذا الضجة على الحادث الذي تعرضت له؟

أصبحت المدونة المصرية المختصة بالموضة والأزياء والجمال، مروة حسن حديث مواقع التواصل الاجتماعي، والأكثر بحثا على محرك البحث جوجل، منذ نحو يوم واحد بعد الإعلان عن تعرضها لحادث مروع خلال عودتها من إجازة قضتها في الساحل الشمالي، وحاليا دخلت المستشفى حيث تم إيداعها العناية المركزة بسبب كون حالتها حرجة.

من هي مروة حسن

هي بلوجر ويوتيوبر وخبيرة موضة، ولدت عام 1993، وتعد إحدى مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي الذين شهرتهم الاهتمامات الكبيرة بالموضة والجمال.

ولدى مروة حساب على موقع انستجرام لديها به نحو 2 مليون متابع، حيث عادة ما تنشر صورها الجديدة بالموضة، ويعد اهتمام الفتيات بها بالغا حيث أنها تقدم نموذج مختلف للموضة من خلال الالتزام بارتداء غطاء الرأس “الحجاب”.

عملت المدونة الشهيرة مع عدد من العلامات التجارية والماركات العالمية للترويج لمنتجاتهم من بينها شركة هواوي وإيكيا ولوريال.

وقد أعلنت المدونة في وقت سابق انها تركت مجال المحاسبة وتوجهت للشغل فيما تحب من الموضة والأزياء لكي تقدم ما لديها من نصائح وتوجيهات للفتيات المحجبات للاعتناء بأنفسهن.

لديها طفل الذي أنجبته في مارس الماضي، وقد نشرت صورة لها مع رضيعها ولم تقم بإظهار شكله للعامنة وكتبت” “حبيتك من أول تأكيد من الدكتور إني حامل فيك.. حبيتك من كل قلبي من غير ما أشوفك.. نبض قلبي كان بيدق مع نبض قلبك.. دمي كان بيجري في عروقك.. لكن لما اتولدت وعيني شافت عينيك، عمري بدأ من أول وجديد”.

ما سبب الاهتمام بها؟

في كل يوم يتعرض المئات لحوادث، إلا أن مروة حسن كانت قد حصلت على اهتماما خاصا لكونها مشهورة نسبيا، إلا أن السبب الحقيقي هو ربط البعض بين الحادث الذي تعرضت له، وبين منشور سابق نشرتها على حسابها الخاص، وقد أقدم أحد المعلقين للدعاء عليها بالمرض الخبيث، حيث كتب: “ربنا يبتليكي بمرض خبيث أنت ولآولادك واهل وكل اللي بتحبيه اللهم أمين”.

مروة حسن من تكون ولماذا الضجة على الحادث الذي تعرضت له؟

كما علقت إحداهن على صورة لها مع ابنها كاتبة: “وأنتِ بتسوقي وابنك على رجلك كده عادي”.

وتسائل البعض عن علاقة الدعوة الحاقدة التي تعرضت لها الفتاة وما حدث لها، بينما ذهب البعض إلى مطالبة المعلقين بترك الناس في حالهم، مؤكدين على أن الإيذاء ولو بالكلمات قد يؤدي الى كوارث، بينما كتب البعض يؤكدون أن من تمنى للفتاة الشر لابد سيحدث له مثله.

موضوعات تهمك:

المدرس المتحرش بطفلة والاعدام!

قد يعجبك ايضا