محمد رجب يرد على تسريب الرئيس الراحل الذي ورد اسمه فيه

علق القيادي السابق في الحزب الوطني المنحل وزعيم الأغلبية السابق في مجلس الشورى محمد رجب على التسريبات المسجلة والتي بثت في الحلقة الحادية عشر من مسلسل الاختيار 3 وتفاصيل المكالمة التي جرت بينه وبين الرئيس السابق الراحل محمد مرسي.

وكان الرئيس السابق قد قال في فيديو مصور عرض أمس، أن كان لديه معرفة بأن الحزب الوطني في فرعه الموجود بالجيزة، يجتمع فيه ثلاثة آلاف عنصر، فاتصل به وهدده بمحاصرتهم بثلاثين ألف عنصر في ساعتين فقط، مهددًا إياه بمصيبة إذا لم يتم فض تلك الأعداد.

وقال رجب تعليقًا على هذا الحديث قائلًا: “لم يكن مرسي أو غيره بإمكانه الحديث مع قيادات الحزب الوطني بهذا الشكل الذي ظهر في الفيديو”.

وأضاف محمد رجب أنه عرف محمد مرسي خلال ذهابه إلى لبنان للحديث في قناة عن الأوضاع العربية وكانت مدة الزيارة أربعة أيام وبعدها عاد وتواصل مع مرسي لكي يعود معه واصطحبه في السيارة المخصصة له بصفة زعيم الأغلبية ودخل معه مرسي من صالة كبار الزوار ومحمد مرسي لم يحدث مرة ثانية إلا خلال أحداث 25 يناير.

وتابع قائلًا أن مرسي هاتفه بالفعل خلال الثورة وقال أنهم يجمعون ثلاثة آلاف شخص للوقوف ضد الشباب في ميدان التحرير، مردفًا: “أبلغت مرسي أن تلك المعلومات خاطئة لأنهم لن يسمحوا بتنافس الشباب المصري مع بعض لأن الأمر سيتحول إلى حرب أهلية”، معلقًأ: “إحنا حزب ثلاثة ملايين ولو عوزنا نجمع مش هنجمع ثلاثة آلاف فقط”، على حد زعمه.

موضوعات تهمك:

محمد مرسي في تسريب الاختيار 3 الأحدث: تفاصيل الفرقة 95 إخوان

قد يعجبك ايضا