ماذا تعلم عن فضل الأم؟

هل تعلم عن الام

ماذا تعلم عن فضل الأم؟

هل تعلم عن الام .. للام فضل كبير وعظيم لو تحدثنا عنه لن تكفينا صفحات وصفحات ونظراً لذلك الفضل تحدثت عنها جميع الديانات وأوصت بها وباحترامها ووصل الأمر أن جعل الله الجنة تحت قدميها نظراً لحجم العطاء الذي تقدمه فهي سبب وجودنا وسعادتنا ولولاها ما استمرت الحياة.

فضل الأم

وما وجدنا فيها فالام تحملنا في بطنها لمدة تسعة أشهر ثم تقوم برضاعتنا عامين لا ترتاح فيهم ولا تضجر تقوم على نظافة البيت وترتيبه تعمل على تربية الأبناء والاهتمام بهم وبزوجها تسهر على راحتهم ولا تنام إلا أن ينام الجميع وإذا ما تألم أحد أبنائها سهرت بجواره حتى يتم شفاؤه.

وإذا ما غاب عنها أحدهم لا تنام إلا أن يعود ويرجع إلى المنزل وينام في سريره فكيف يمكن أن نجازيها ونوفيها حقها ولقيمة الأم وأهميتها أوصانا بها القران الكريم في آياته بأن قال وبالوالدين إحسانا.

وكذلك وصانا بها النبي الكريم عندما سأله أحد الصحابة عن من أحق الناس بحسن صحابتي فقال له النبي صلي الله عليه وسلم أمك ثم أمك ثم أمك ثم أبوك كررها النبي ثلاث مرات تكريما لها وعرفاناً بدورها في تربية الأبناء ونشأتهم نشأه صالحه حتى يكونوا نافعين لمجتمعهم وقال الشاعر الأم مدرسة إن أعددتها أعددت شعب طيب الأعراق ومهما قيل عن الأم فلن نستطيع أن نوفيها حقها وهو جزء قليل من كثير تجاهها.

الام وما يقدم لها:

لقيمة الأم وأهميتها خصصت لها الدولة يوماً خاصاً بها للاحتفال وهو يوم 21 مارس من كل عام وهو يوم للتذكير بفضل الأم وتحفيز الجميع تجاهها بأن يقدموا لها الشكر في ذلك اليوم على ما تقدمه سواء للفرد أو للمجتمع من تضحيات كثيرة لا يمكن لأي أحد أن يتحملها غيرها.

هل تعلم عن الام أنها هي الحنان والياسمين التي يفوح عطرها حتى في أوقات الخريف والشمس والدفء في أوقات البرد والشتاء والقمر والنور في أوقات الظلمة فهي فيها كل أنواع التضحية والفداء.

هل تعلم عن الام

أنها حتى بعد مماتها ينادى منادى السماء على الشخص بأن يقول ماتت التي كنا نكرمك لأجلها فأفعل شيئاً نكرمك لأجله. هل رأيتم حجم التكريم من قبل الله عز وجل للام ورفع مكانتها وتقديرها أعلي تقدير وزاد على ذلك كله أنه جعل الجنة تحت قدميها. حتى يجعلنا كأبناء ومجتمع نحملها على الأعناق وتكون أرجلها فوق رقابنا لمن أراد أن ينال جنة الله

ومن ضمن اهتمامات الدولة بها أن جعلت مراكز لرعايتها والعناية بها بوجه عام وحث الجميع على القيام بواجبه تجاهها وأنها تعطي بدون مقابل وتتنازل دائماً حتى يسعد الآخرون بحياتهم وتكون هي نهر الخير الذي لا ينضب أبدا ويعطى طوال الحياة وقلبها الذي يحتوي الجميع بأوجاعهم وأفراحهم

أهمية الأم

أخيراً هل تعلم عن الام أن لها دور مهم في حياة الفرد والمجتمع إن اهتممنا بها ورعيناها نجحنا ونجح المجتمع كله وإن أهملناها رجعنا وخسرنا وسقط المجتمع كله إلى الهاوية ولن يستطيع أن ينهض لأن الأم هي عصب تلك الحياة وهي ركيزة المجتمع الأساسية.

الأم عن طريقها أعرف الله وبها أدخل الجنة والأم لا يمكن أن يتم تغييرها واستبدالها لأنها جزء من أولادها وهم جزء منها فهي تحبنا بقلبها وبكل جوارحها ولن نجد لحبها مثيل حتى لو وزن حب القلوب المحيطة فلن يوازي حب أمي.

ولو لجأت إلى مغارات العالم كلها فلن أجد أفضل ملاذاً من حضن أمي. ولو وضعت كل دفايات العالم لتدفيني من البرد وقسوته فلن أجد أدفأ من حضن أمي. ولو توسدت كل وسادات العالم فلن أجد أفضل من صدر أمي.

قد يهمك ..

قصائد عن الام

ما ملكت أيمانكم قصيدة بالفصحى

تهنئة عيد ميلاد صديق غالي

قد يعجبك ايضا