مادورو يتهم سي آي إيه بالتخطيط لاغتياله

اتهم الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو وكالة الاستخبارات الأمريكية سي آي إيه، والجيش الأمريكي بالتخطيط لاغتياله.

وتسائل الرئيس الفنزويلي الذي تخضع بلاده لعقوبات قاسية، ودعمت دول غربية على رأسها الولايات المتحدة محاولة انقلاب فاشل ضده العام الماضي، عما إذا كان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد أذن بقرار اغتياله؟

وقال مادورو في تعليق خلال حفل عسكري على زيارات أجراها مدير وكالة المخابرات المركزية وليام بيرنز، وقائد القيادة الجنوبية الأمريكية ساوثكوم الأدميرال كريغ فالر لكولومبيا والبرازيل، “هل صادق جو بايدن على أوامر دونالد ترامب لقيادة فنيزولا لحرب أهلية وقتلنا؟ هل هذا صحيح أم لا؟ أنا اسأل”.

وأضاف: “مصادرنا داخل كولومبيا تؤكد لنا أنهما أعدا خطة من أجل استهدافي وجاءوا من أجل ذلك، كما انهم يستهدفون قادة سياسيين وعسكريين مهمين، فهل سمح لهم جو بايدن بالخطة الرامية إلى اغتيالي واغتيال القادة السياسيين والعسكريين الفنزوليين؟ نعم أم لا؟”.

موضوعات تهمك:

قراصنة من فنزويلا يخترقون قاعدة بيانات شركة صهيونية

قد يعجبك ايضا