كوريا الشمالية تطلق صاروخ سرعته أضعاف سرعة الصوت

قالت كوريا الشمالية أنها اختبرت بنجاح إطلاق صاروخ تفوق سرعته سرعة الصوت ليلة أمس تحت إشراف الزعيم كم جونج أون.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الشمالية اليوم الأربعاء، أن الزعيم كيم أشرف على الاختبار وقالت أن البلاد حققت نجاحات متتالية في إطلاق صواريخ أسرع من الصوت.

وأضافت أن الرأس الحربي الانزلاقي الذي تفوق سرعته سرعة الصوت الذي يتم فصله عن الصاروخ، أظهر رحلة القفز الانزلاقي ثم قفز بعد الطيران لمسافة 600 كيلومتر وقام بحركة جانبية لمسافة 240 كيلومترا من زاوية الإطلاق الأولى وأصاب بدقة الهدف المحدد في المياه على بعد ألف كيلومتر وهو أقل بمقدار 300 كيلومتر من تقييم الجيش الكوري الجنوبي.

يذكر ان هيئة الأركان المشتركة للقوات الكورية الجنوبية أعلنت أمس أن كوريا الشمالية اطلقت صاروخ باليستي من إقليم جاجانج في شمال كوريا الشمالية باتجاه البحر الشرقي في تماما السابعة والنصف تقريبا صباح الويم نفسه، وقد حلق 700 كيلومترا على ارتفاع أقصى بلغ 60 كيلومترا وبسرعى قصوى بلغت 10 ماخ يعني 10 أضعاف سعر الصوت.

وأكدت الهيئة أن الاختبار الأخير يهدف لتحقق نهائي من المواصفات الفنية الشاملة لنظام الصواريخ الأسرع من الصوت، واصفة الاختبار التجريبي بأنه اختبار نهائي للإطلاق مؤكدة أنه تم التحقق بشكل لافت للنظر في القدرة الفائقة على المناورات للرأس الحربي الانزلاقي الذي تفوق سرعته سرعة الصوت من خلال اختبار الإطلاق نهائي.

موضوعات تهمك:

قلق كبير من تجربة صاروخية جديدة لكوريا الشمالية

قد يعجبك ايضا