كبير الأثريين: الفراعنة عرفوا هذه الكواكب

قال كبير الأثريين في وزارة الآثار المضرية، دكتور مجدي شاكر، أن الفراعنة عرفوا الكواكب وأن الحضارة المصرية قامت حول الشمس وكانت معبودة لدى المصريين القدماء.

وأضاف في مداخلة هاتفية مع برنامج تلفزيوني أن المصريين القدماء كانوا مهتمين بعلم الفلك وأول تقويم في العالم كان هنا في مصر وكان لديهم أيضًا نظرية أن الكون منتظم في السماء وجسم الإنسان منتظم أيضًا وكان لديه منصب هام جدًا وهو كبير الرائين أو كبير الناظرين إلى السماء ويتمنى أن يكون لدينا متحف خاص بالفلك وعندما أول خريطة فلكية للسماء وأول كسوف للشمس والفراعنة عرفوا، المريخ والزهرة والكواكب السيارة.

وأكد أن عقدة الغرب هي الحضارة المصرية لأنهم كلهم عندما يكتشفون شيئًا يجدوا الفراعنة قد سبقوهم والمعبد به طائرة هليوكوبتر ومنظر يشبه الدبابة وهي كانت علامات أعطت العالم هذا الشكل، ويتمنى أن يتم الترويج على هذه الأشياء حتى لو كانت أسطورة.

واستكمل قوله بأن الغرب محتارين كيف بنيت تلك الحضارة ويتمنى أن يكون لدى مصر سياحة جيدة اسمها سياحة الفلك، متابعًا: “احنا عندنا 22 مكان فيهم الانقلاب الصيفي والشتوي وعندنا منطقة نبتة بلاي ودي أول ساعة في الدنيا”.

موضوعات تهمك:

كبير الآثريين: 90 بالمائة من أراضي مصر تعوم على الآثار

قد يعجبك ايضا