قلق صهيوني من هجمات محتملة في النقب

كرم جورج27 مارس 2022آخر تحديث : منذ 8 أشهر
كرم جورج
العالم
Ad Space
اجتماع النقب

قالت تقارير عبرية اليوم الأحد أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي اتخذت إجراءات تحسبًا لهجمات جوية محتملة يستهدف اجتماع دولي بمشاركة وزراء خارجية أربع دول عربية ينطلق في صحراء النقب المحتلة.

وأكدت هيئة البث العبرية الحكومية كان، أن المخاوف حول التهديدات الجوية المحتملة خلال هذا الاجتماع دفعت لرفع مستوى تأهب القوات، بما يشمل إقلاع عدد من الطائرات الحربية الصهيونية لتأمين وصول وزراء الخارجية العرب المشاركين في اللقاء.

وتعقد بعد ظهر اليوم الأحد في الأراضي المحتلة قمة سياسية تجمع وزراء خارجية الولايات المتحدة والإمارات والبحرين والمغرب ومصر تلبية لدعوة وزير خارجية الاحتلال يائير لابيد لهذا اللقاء.

ويعقد هذا الاجتماع في فندق إسروتيل كيدما الذي يقع في منطقة سديه بوكير بالنقب المحتلة حيث سيغلق بالكامل لاحتضان المحادثات السياسية التي تجرى هناك والتي سيكون التهديد الإيراني لتلك الدول محورها الرئيسي بحسب ما ذكر بيان وزارة الخارجية الصهيونية.

ويعقد لقاء وزراء الخارجية المشترك اليوم الأحد وغدًا الاثنين ووصف بيان خارجية الاحتلال اللقاء بأنه قمة سياسية “تاريخية”.

موضوعات تهمك:

انتفاضة النقب: زرع الشجر أم قلع البشر؟

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة