سقوط مقاتلة مصرية ومقتل قائدها

أعلنت القوات المسلحة المصرية، مساء اليوم الثلاثاء، سقوط مقاتلة مصرية ومقتل قائدها وذلك في منطقة تدريب.

جاء ذلك بحسب ما أفاد المتحدث العسكري المصري تامر الرفاعي، في بيان له، مساء اليوم الثلاثاء.

وقال المتحدث باسم الجيش المصري في بيان له نشره على الصفحة الرسمية له، أنه في إطار النشاط التدريبي للقوات الجوية المصرية اليوم 14 يناير 2020، أدى إلى سقوط مقاتلة مصرية ومقتل قائدها وجار البحث حول أسباب السقوط.

وأشار المتحدث العسكري المصري إلى أن عملية البحث عن أسباب سقوط الطائرة لا تزال جارية وسيتم إعلان التفاصيل في حينها.

وكانت القوات المسلحة المصرية قد أعلنت في وقت سابق في شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي عن بدء نشاط تدريبي للقوات الجوية المصرية، وهو تدريب مماثل لهذا التدريب.

وأعلن المتحدث  العسكري وقتها سقوط مقاتلة مصرية بسبب عطل فني على حد قوله.

ولم يذكر المتحدث أية تفاصيل حول الحادث أو نوع المقاتلة أو موقع التدريب، وذلك في وقت كانت القوات المسلحة المصرية قد أعلنت أمس إطلاق المناورة العسكرية قادر 2020، وهي ما ستنفذها القوات الجوية المصرية على كافة الاتجاهات الاستراتيجية كما تضمنت تنفيذ المنطقة الغربية العسكرية مهامها على امتداد الحدود الساحلية للبحر المتوسط والحدود الغربية.

تأتي تلك التدريبات الأقوى منذ سنوات، في وقت تشهد الساحة الليبية على الحدود الغربية لمصر توترات عسكرية حيث تشن قوات خليفة حفتر هجوما على العاصمة الليبية طرابلس التي تقع تحت سيطرة حكومة الوفاق الوطني الشرعية.

وأرسلت تركيا قوات عسكرية لدعم حكومة الوفاق الوطني في وقت أكدت فيه مصر دعمها لمليشيات حفتر.

وفشل توقيع اتفاق بين حكومة الوفاق الوطني وقوات حفتر في العاصمة الروسية موسكو أمس، بعد رفض قوات حفتر التوقيع، وتوقيع حكومة الوفاق بمفردها.

موضوعات تهمك:

سد النهضة وانهيار الحلم.. مصريون يقترحون الحل

رئيس الوزراء الإيطالي يصل القاهرة