رد مصري جديد على بوريس جونسون بشأن الإسكندرية

رد رئيس المعهد القومي المصري للبحوث الفلكية، جاد القاضي على تصريحات رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون حول قرب اختفاء مدينة الإسكندرية بسبب التغيرات المناخية، قائلا: “حق يراد به باطل”.

وقال جاد القاضي، أن كل التوصيات الصادرة لقمة المناخ تتحدث عن ضواط الاحتباس الحراري والاستعانة بالمساحات الخضراء حيث أنها تعتر رئة الأرض التي تحافظ على ارتفاع درجات الحرارة.

وأضاف أن لديهم عدد كبير من شبكات الرصد على رأسها الشبكة القومية للزلازل والتي تقوم برصد تحركات القشرة الأرضية ومنها هبوط الدلتا نتيجة نشاط زلزالي يحدث في منطقة الشرق الأوسط.

وأكد أن القارة الإفريقية يحدث لها انزلاق أسفل القارة الأوروبية لذلك هناك هبوط تدريجي في منسوب دلتا نهر النيل وفي مقابله نتيجة الاحتباس الحراري وارتفاع درجة الحرارة في الأرض وذوبات جزئي للجليد في البحر الشمالي.

وأشار المسؤول المصري إلى أنهم بحاجة لمئات السنوات كي يصلوا لهبوط يصل إلى متر واحد والذي من الممكن أن يؤدي إلى غرق الأحياء القرية للساحل، مشيرا إلى أن هناك ارتفاعا في منسوب البحر يتم رصده على الساحل الشمالي من خلال محطات لقياس المد البحري.

وشدد على أن ارتفاع منسوب سطح البحر في مقابله يأتي انخفاض في الأرض لكن لن يزيلوا مدينة مثل الإسكندرية ولو على مدار مئات السنوات.

موضوعات تهمك:

مصر.. القبض على “بلطجي الفيوم”.. قَتل “حماته” وعذب أطفاله (صور) 

قد يعجبك ايضا