دراسة: الإصابة بفيروس كورونا تتسبب في اضرابات نفسية

محمد جابر20 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ شهر واحد
محمد جابر
الأبحاث الطبيةمميزة
Ad Space
كورونا

لاحظ باحثون مخاطر متزايدة من الحالات العصبية والنفسية مثل الذهان والنوبات العصبية والخرف ظهرت على مصابين بفيروس كورونا بعد مرور عامين من الإصابة، وفقًا لدراسة أجرتها جامعة أكسفورد.

وبحسب الدراسة المنشورة في مجلة “Lancet Psychiatry”، فإن نوبات القلق والاكتئاب كانا أكثر شيوعًا بعد الإصابة بكورونا على الرغم من أنهما عادة ما ينحسران في غضون شهرين من الإصابة.

وأصدر مؤلف الدراسة الرئيسي بيان بول هاريسون أستاذ الطب النفسي بحسب موقع أكسيوس، يقول فيه أن النتائج لها آثار مهمة على المرضى والخدمات الصحية لإنها تشير إلى حالات جديدة من الحالات العصبية المرتبطة بعدوى كوفيد 19 من المحتمل أن تحدث لفترة طويلة بعد انحسار الوباء.

وفحص الباحثون مخاطر 14 اضطرابًا مختلفًا في أكثر من 1.25 مليون مريض يتراوجون من الأطفال إلى كبار السن الذين كانوا في الغالب في الولايات المتحدة، بعد عامين من الإصابة بكورونا وقارنوها بالسجلات الإلكترونية لنحو 1.25 مليون شخص مصابين بعدوى الجهاز التنفسي الأخرى.

ووفقًا للدراسة فإن الباحثين وجدوا أن الأطفال كانوا أكثر عرضة للإصابة بالصرع والنوبات 260 من كل 10 آلاف خلال عامين من الإصابة بفيروس كورونا، وذلك بالمقارنة بالذين أصيبوا بعدوى تنفسية أخرى حيث كانت النتائج في الأخيرة النصف، كما زاد خطر الإصابة باضطراب نفسي على الرغم من أن حدوثه لا يزال نادرًا.

موضوعات تهمك:

أعراض الاكتئاب قد يخففها هذا المكمل الغذائي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة