خطورة شرب الكولا بعد ممارسة التمارين الرياضية

خطورة شرب الكولا بعد ممارسة التمارين الرياضية

ربما يكون من المنعش شرب كوب من المشروبات الغازية أو الكولا بعد القيام بمجهود عضلي مرهق في الأوقات الحارة ، لكن أثبتت الدراسات الحديثة أن تلك العادة السيئة قد تدمر الكلى وتسبب مشاكل صحية عديدة ، وتعد تلك المشروبات الغازية المعبئة بسكر الفركتوز هي مشروبات غير صحية لأنها تسبب السمنة وزيادة الوزن ، ومؤخرًا أكدت دراسة أجريت في نيويورك أن شرب الكولا أثناء التمارين الرياضية أو بعدها يؤدي إلى مشاكل خطيرة في الكلى .

وظيفة الكلى
الكلى هي عضو يشبه حبة الفاصولياء ومجمو على جانبي العمود الفقري ، ومن أهم وظائف الكلى هو كونها عضو يلعب دور هام في تنظيم معدل ضغط الدم المرتفع وذلك بإفراز هرمون يسمى angiotensin II الذي يزيد من امتصاص الكلى لكلوريد الصوديوم ، كما أن الكلى تفرز مجموعة من الهرمونات الهامة لصحة الجسم ، ويصل وزن الكلية الواحدة نحو 170 جرام وتختلف وزن الكلى اليمنى عن الكلى اليسرى بل ويختلف وزن الكلى في الرجال عن السيدات .

وتحاط كل كلية بطبقتين من الدهون لحمايتها ، ويوجد أعلى الكلى الغدة الكظرية ، وتقوم الكلى بإزالة الفضلات من الدم ومساعدة الجسم على التخلص منها خلال التبول ومن أهم الفضلات التي تقوم الكلى بإخراجها هما اليوريا الناتجة من تكسير البروتينات بل وحمض اليوريك الناتج من تكسير الأحماض النووية .

كما أن الكلى تعيد امتصاص العناصر الغذائية الهامة وتعيد توزيعها خلال الأعضاء التي تحتاجها ومن أهم العناصر التي تعيد الكلى امتصاصها هو الجلوكوز والصوديوم والأحماض الأمينية والماء والفوسفات والبوتاسيوم والماغنسيوم والكلور .

 

خطورة شرب الكولا بعد ممارسة التمارين الرياضية
عندما يتم القيام بالتمارين الرياضية في الطقس الحار ، يقل معدل سريان الدم إلى الكلى وذلك للاحتفاظ بقدر من الماء كرد فعل طبيعي من ممارسة التمارين الرياضية وهو أمر لا خطورة منه ، لكن ضعف تدفق الدم إلى الكلى قد يسبب ما يعرف بالإصابة الحادة للكى أو AKI وذلك لنقص كمية الأكسجين الواصل إلى الكلى والذي يحمله الدم .

وأثبتت الدراسات الحديثة أن ممارسة التمارين الرياضية في الطقس الحار تزيد من نسبة حدوث AKI أو الإصابة الحادة في الكلى ، وما يضاعف نسبة حدوث الإصابة الحادة في الكلى هو شرب مشروبات غازية تحتوي على نسبة عالية من سكر الفركتوز أثناء التمارين الرياضية أو بعدها مباشرًة .

الدراسة :
تم عمل الدراسة على 12 شخص بالغ رياضي ومتوسط أعمارهم لا يزيد عن 24 عام ، وقام هؤلاء الأشخاص بالسير على سير الركض أو التريد ميل لمدة 30 دقيقة ثم التوقف قليلًا واستكمال النشاط الرياضي لمدة 15 دقيقة أخرى .

وبعد ممارسة نشاط رياضي لمدة 45 دقيقة ، تم الطلب من هؤلاء المشاركين الراحة لمدة 15 دقيقة ، ومن ثم تم تقديم مشروب غازي من الحماض الغني بسكر الفركتوز لكل شخص مشارك في الدراسة .

تم تكرار الخطوات السابقة يوميًا لمدة أسبوع واحد ثم بدأ الباحثون في تحليل النتائج ، وتوصل الباحثون إلى أن بعد ممارسة تلك العادة السيئة لمدة أسبوع واحد ، قلت قدرة الكلى على ترشيح الدم وأرتفعت نسبة الكرياتنين في الدم مما ينذر بحدوز التهاب الكلى أو الإصابة الحادة في الكلى ، بالإضافة إلى ارتفاع نسبة هرمون الفاسوبرسين vasopressin وهو هرمون متسبب في زيادة ضغط الدم .

الخلاصة :
يفضل عدم ممارسة التمارين الرياضية في الطقس الحار ويفضل الامتناع عن شرب المشروبات الغازية بأنواعها سواء أثناء التمارين الرياضية أو بعدها .

إقرأ أيضًا :
دراسة تؤكد تلوث الهواء يزيد من أمراض الكلى المزمنة

المصدر :
medicalnewstoday.com

قد يعجبك ايضا